«صنداي تايمز»: حكومة الوفاق «متورطة» في عمليات تهريب أسلحة

قالت جريدة «صنداي تايمز» البريطانية إن «حكومة الوفاق الوطني متورطة في تهريب أسلحة لمجموعات مسلحة متنافسة»، فيما اعتبره دبلوماسيون انتهاكًا صارخًا لحظر توريد الأسلحة المفروض من قبل مجلس الأمن.

وقالت الجريدة في تقرير لها اليوم الأحد إن «قوات بحرية أوروبية اعترضت سفينة استأجرتها حكومة الوفاق في طرابلس خمس مرات منذ نوفمبر الماضي، تحمل أسلحة متوجهة من مصراتة إلى بنغازي، وحاصرت القوات الأوروبية أخيرًا شحنة من الألغام الأرضية ومنصات إطلاق الصواريخ من زورق آلي لحكومة فائز السراج».

وأضافت أن «السفينة تسمى لوفي، على متنها طاقم من 15 فردًا، تم استئجارها لنقل المقاتلين المصابين من ساحات المعارك إلى مصراتة».

وذكرت تقارير دبلوماسية، اطلعت عليها «صنداي تايمز»، أن الاتحاد الأوروبي يدرس تسليم مجموعة من السفن إلى حكومة السراج، ويطالب خفر السواحل الليبيين بتمويل أوروبي، ومجموعة من 130 زورقًا مسلحًا لمكافحة الهجرة غير الشرعية.

ونقلت عن مسؤولين من مخابرات غربية، لم تذكر أسماءهم أن «الأسلحة يتم تسليمها إلى مجموعات إسلامية، بينها موالون لتنظيم (داعش). المجموعات التي تتسلم الأسلحة تقاتل قوات قائد الجيش المشير خليفة حفتر».

وقالت الجريدة البريطانية إن «القيادة الإيطالية لعملية صوفيا البحرية الأوروبية اعترضت على قرار الاستيلاء على الأسحة بعد تدخل فائز السراج، لكن الحكومات الأوروبية أعربت عن اعتراضها حول الأمر في اجتماع ببروكسل الشهر الماضي».

ويخشى مراقبون من أن تلك الادعاءات، في حال ثبتت صحتها، تهدد بفشل محاولات ضم فائز السراج وخليفة حفتر في حكومة وحدة وطنية.

كلمات مفتاحية