سيالة: النمسا تفتتح سفارتها في طرابلس.. واستئناف عودة الطيران إلى ليبيا قريبًا

أعلن وزيرالخارجية المفوض بحكومة الوفاق الوطني محمد سيالة، اليوم الاثنين، عن قرب إعاد افتتاح سفارة النمسا في العاصمة طرابلس، واستئناف عودة الطيران إلى ليبيا قريبًا.

جاء ذلك خلال مؤتمر صحفي عقده وزير الخارجية رفقة نظيره النمساوي سيباستيان كورتس، وصف فيه الأخير لقائه برئيس المجلس الرئاسي فائز السراتج بالمثمر ويهدف لتوطيد العلاقات بين البلدين الصديقين، وأكد حرص بلاده على دعم الاستقرار في ليبيا من خلال حكومة الوفاق الوطني، في المجال السياسي، والاقتصادي والأمني، والعمل معًا على مكافحة الهجرة غير الشرعية، والتهريب، بالتنسيق مع الاتحاد الأوروبي.

وأشاد سيالة، ‏بحسب إدارة التواصل والإعلام برئاسة مجلس الوزراء‏، بنتائج اللقاء الذي تناول طرق مكافحة الهجرة غير الشرعية التي تؤرق ليبيا والاتحاد الأوروبي والعمل على مراقبة الحدود الجنوبية لليبيا، وإقناع دول المصدر المساهمة في ضبط حدودهم لمنع تسلل المهاجرين، بالإضافة لتفعيل الاتفاقيات الاقتصادية التي تربط البلدين الصديقين في مجال الاستثمار والازدواج الضريبي.

وأعلن سيالة مرافقة الوزير وفوداً لعدد من كبريات الشركات النمساوية في مجال النفط،والخدمات الصحية، والصناعات الغذائية. وأكد سيالة رغبة النمسا في إعادة افتتاح سفارتها في العاصمة طرابلس، واستئناف عودة الطيران إلى ليبيا قريباً.

وفي معرض رده على أسئلة الصحفيين حول مطالبة ليبيا المجتمع الدولي تزويدها بالسلاح لمحاربة الهجرة غير الشرعية أفاد سيالة: «نحن لا نريد مقاتلة المهاجرين وليبيا عليها حظر توريد الأسلحة، وما نحتاجه هو مراقبة الكترونية للحدود الجنوبية بمسافة 4000 كم، وطائرات لمراقبة الأجواء الليبية، لمنع تدفق المهاجرين».

وأكد أن المهاجرين الذين يتم ضبطهم في عرض البحر من قبل حرس وأمن السواحل يتم إيوائهم في معسكرات الإيواء إلى حين ترحيلهم لبلدانهم عن طريق سفاراتهم في ليبيا.