مبعوث الأمم المتحدة لليبيا يغادر القاهرة إلى تونس

غادر مبعوث الأمين العام للأمم المتحدة الخاص في ليبيا، مارتن كوبلر، اليوم الأحد القاهرة إلى تونس بعد زيارة لمصر استغرقت يومين.

شارك كوبلر في الاجتماع الرباعي الذي عُقد بمقر الأمانة العامة لجامعة الدول العربية أمس، وضم أحمد أبو الغيط الأمين العام لجامعة الدول العربية، وجاكايا كيكويتي مبعوث الاتحاد الأفريقي الخاص إلى ليبيا رئيس تنزانيا السابق، وفيدريكا موغيرينى الممثلة العليا للأمن والسياسة الخارجية للاتحاد الأوروبي، والذي ناقش تطورات الأوضاع في ليبيا واستئناف الحوار السياسي بين الأطراف الليبية.

وطالبت المجموعة الرباعية جميع الأطراف الليبية بضرورة الحفاظ على بنية ليبيا التحتية الاقتصادية والنفطية، مشددة على ضرورة وجود مؤسسة وطنية للنفط موحدة ومؤهلة تضطلع بكامل مسؤولياتها على منشآت النفط كافة في ليبيا.

وشددت المجموعة خلال اجتماعها بمقر الأمانة العامة للجامعة العربية في القاهرة على أن «نفط ليبيا وثرواتها القومية يجب أن تستخدم لصالح كل الليبيين، ويجب أن تمر من خلال الآليات الليبية الشرعية».

ودانت المجموعة «حالات العنف كافة بما في ذلك الهجمات المسلحة في الهلال النفطي التي بدأت 3 مارس»، مطالبة بالوقف الفوري للعمليات العسكرية والتخفيف من حدة الوضع وحاجة الأطراف كافة إلى الامتناع عن اتخاذ أية تدابير من شأنها أن تؤدي إلى تفاقم الموقف على الأرض.

وأعربت أيضًا عن قلقها البالغ إزاء التصعيد الأخير للعنف في طرابلس، مطالبة المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق الوطني ببسط سيطرته على الوضع الأمني في أنحاء المدينة كافة؛ وفقًا لأحكام الاتفاق السياسي الليبي.

المزيد من بوابة الوسط