إيطاليا تطالب أوروبا بتمويل اتفاقات مع أفريقيا عن الهجرة غير الشرعية

طالب وزير الخارجية الإيطالي أنجيلينو ألفانو، الاثنين، الاتحاد الأوروبي بتمويل الاتفاقات الدولية مع أفريقيا عن ملف الهجرة غير الشرعية، على غرار الاتفاق الأوروبي - التركي الذي يقضي بإرجاع المهاجرين إلى دولهم.

وتأتي تصريحات ألفانو عقب زيارة وزير الداخلية الإيطالي ماركو مينيتي، العاصمة طرابلس الإثنين واتفاقه مع المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق الوطني للبناء على معاهدة الصداقة والشراكة والتعاون و«إعلان طرابلس» الموقع بين البلدين العام 2012، واعتبر الطرفان أن ذلك التزام مشترك في سياسة مكافحة الهجرة غير الشرعية والاتجار بالبشر ومكافحة تهريب الوقود.

وشدد وزير الخارجية على أن وقف انطلاق المهاجرين من خلال إبرام اتفاقات مع الدول الأفريقية، سواء أكانت دول منشأ أم عبور، يعد أمرًا أساسيًا بالنسبة لإيطاليا، وفقًا لوكالة الأنباء الإيطالية «آكي».

وأضاف في تصريحات من مقر وزارته، قصر (فارنيزينا): «نحن نريد أن يكون هناك إدراك على المستوى الأوروبي أيضًا، بأنه كما أنفقنا المال لإبرام اتفاق مع تركيا لمنع المهاجرين من العبور عن طريقها إلى شمال أوروبا، فمن الضروري وضع المزيد من الأموال لإقامة اتفاقات مع دول أفريقيا، وذلك لأن المهاجرين عندما يصلون إلى إيطاليا يمكن حل المشكلة بإعادتهم إلى أوطانهم فقط، لكن نحن بحاجة لاتفاقات مع دول المنشأ لتحقيق عمليات الإعادة».