السراج يُنهي زيارته إلى الجزائر

أنهى رئيس المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق الوطني فائز السراج، اليوم الأحد، زيارته إلى الجزائر العاصمة التي بدأها في إطار التشاور بين البلدين.

وذكرت وكالة الأنباء الجزائرية أن الوزير الأول عبدالمالك سلال ووزير الشؤون المغاربية والاتحاد الأفريقي وجامعة الدول العربية، عبدالقادر مساهل، كانا في وداع السراج بمطار بومدين الدولي.

وأجرى السراج خلال زيارته التي دامت يومًا واحدًا، محادثات مع عبدالمالك سلال تطرقت إلى تقييم الوضع السياسي والأمني، بالإضافة الديناميكية السياسية لتسريع مسار تسوية النزاع في ليبيا، فيما أشاد السراج بجهود الجزائر الرامية إلى إيجاد حل سياسي للأزمة.

ووصل رئيس المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق الوطني، العاصمة الجزائرية، في وقت سابق اليوم حيث كان في استقباله الوزير الأول عبدالمالك سلال ووزير الشؤون المغاربية عبدالقادر مساهل لدى وصوله مطار هواري بومدين الدولي.

وأفادت وكالة الأنباء الجزائرية بأن زيارة السراج تدخل في إطار التشاور بين البلدين، مؤكدة دعم الجزائر الثابت والقائم على الحوار الشامل والمصالحة الوطنية في ظل احترام السيادة الوطنية لليبيا.

يشار إلى أن آخر زيارة لرئيس المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق الوطني الليبية، فائز السراج، للجزائر تعود إلى مطلع شهر أكتوبر الماضي.

المزيد من بوابة الوسط