أول قوة عسكرية إيطالية تبدأ عملها في مصراتة

القاهرة - بوابة الوسط
كشفت مصادر إيطالية أن عناصر من القوة العسكرية المشاركة في عملية «أبقراط» وصلت مصراتة الأسبوع الماضي، وبدأت بالفعل في مباشرة مهامها.
وذكرت صحيفة «Il Redattore» أن الجنود الإيطاليين وصلوا على متن سفينة «سان ماركو» الأربعاء 21 سبتمبر الجاري، موضحة أنه انطلقوا من قاعدة «لاسبيتسيا» إلى جزيرة صقلية، حيث اصطحبوا معهم جنودًا آخرين كانوا بانتظارهم.
وسيتولى الجنود الإيطاليون حماية المستشفى الميداني الذي أعلنت إيطاليا أنها ستشيده كمساعدة للمرضى الليبيين في مدينة مصراتة، علمًا بأن وزيرة الدفاع الإيطالية، روبرتا بينوتي، سبق لها وأعلنت أن هذه المهمة تتضمن مشاركة 100 جندي مظلي يشكلون «قوة حماية» ويتناوبون على ثلاث فترات يوميًّا لضمان سلامة العاملين في المستشفى.
أما فريق العمل بالمستشفى فيضم 65 طبيبًا وعاملاً صحيًّا، إضافة إلى 135 شخصًا للدعم اللوجيستي.
وقالت الصحيفة الإيطالية أن المستشفى الميداني رقم (1) الذي أنشئ بواسطة سلاح الجو بسعة 12سريرًا، سيتم تفكيكه مع الانتهاء من المستشفى رقم (2) الذي يستوعب 50 حالة، لافتة إلى أن وجود الناقلة الجوية « C27J»، التي تتخذ من مطار مصراتة مقرًّا لها، سيتيح نقل الحالات الحرجة إلى مستشفيات أخرى.