المجلس الرئاسي يرحب بالإفراج عن المستشار سليمان زوبي

رحَّـب المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق الوطني، بالإفراج عن المستشار سليمان زوبي، بعد احتجازه قرابة عامين لدى مجموعة مسلحة في الزنتان.

وقدم المجلس الرئاسي شكره للأعيان والحكماء والنشطاء الخيريين الذين ساهموا في الإفراج عن المستشار سليمان زوبي.

وأفادت مصادر متطابقة، اليوم الأحد، بوصول المستشار سليمان زوبي إلى مدينة غريان رفقة نجله الدكتور زكريا زوبي، حيث حل هناك في ضيافة نشطاء من المدينة، وسط ترحيب واسع من مختلف الأطراف التي اتفقت جميعها على الدعوة إلى إطلاق باقي المخطوفين والمغيبين قسريًّا في مختلف مناطق البلاد.

وجاء إطلاق المستشار سليمان زوبي بعد احتجازه قرابة عامين لدى مجموعة مسلحة في الزنتان، مصحوبًا بتأييد وترحيب واسعين من قبل النشطاء الليبيين على مختلف صفحات مواقع التواصل الاجتماعي.

وجدد المجلس الرئاسي دعوته لكل الأطراف إلى الإفراج الفوري عن جميع المختطفين والمخفيين قسريًّا والمحتجزين خارج دائرة القانون والمؤسسات الشرعية التابعة لحكومة الوفاق الوطني، كما دعا المجلس كل الليبيين إلى تغليب مصلحة الوطن العليا وتحكيم العقل من أجل الوصول إلى دولة القانون والمؤسسات.