«الصحة العالمية»: 10% من العالم أصيبوا بفيروس كورونا.. ونتجه إلى «فترة صعبة»

مايك رايان كبير خبراء الطوارئ في منظمة الصحة العالمية، 6 سبتمبر 2020. (رويترز)

قالت منظمة الصحة العالمية الإثنين إن عشرة بالمئة تقريبا من سكان العالم ربما أصيبوا بفيروس كورونا المستجد، مما يترك الغالبية العظمى من السكان عرضة للإصابة بمرض «كوفيد-19» الناتج منه.

-  «الصحة العالمية» تشكك في مصداقية أعداد وفيات «كورونا» في ليبيا
-  «الصحة العالمية» تخشى تسجيل مليوني وفاة بالفيروس.. ودعوات لتوزيع عادل للقاحات

وقال مايك رايان، كبير خبراء الطوارئ في المنظمة، لمجلسها التنفيذي إن بؤر التفشي تزداد في أجزاء من جنوب شرق آسيا، وإن أعداد الإصابات والوفيات في ارتفاع في مناطق من أوروبا وشرق البحر المتوسط.

المرض يواصل الانتشار
وأضاف رايان «أفضل تقديراتنا الحالية تقول إن حوالي 10% من سكان العالم ربما أصيبوا بالفيروس. يختلف الأمر من بلد لآخر، ومن المناطق الحضرية إلى الريفية، يختلف وفقا للجماعات. لكن ما يعنيه هو أن الغالبية العظمى من العالم لا يزالون يواجهون مخاطر».

وقال «نحن الآن متجهون إلى فترة صعبة. المرض يواصل الانتشار». وذكر أن منظمة الصحة قدمت إلى السلطات الصينية قائمة للنظر فيها تضم خبراء للمشاركة في بعثة دولية إلى الصين للتحقيق بشأن منشأ فيروس كورونا.

المزيد من بوابة الوسط