نجل شاه إيران يتوقع انهيار النظام في طهران خلال شهور

نجل شاه إيران رضا بهلوي في واشنطن، 15 يناير 2020، (ا ف ب)

توقّع ولي عهد الأسرة البهلوية التي حكمت إيران حتى إطاحتها العام 1979 رضا بهلوي انهيار النظام الحاكم في طهران خلال شهور، وحضّ القوى الغربية على عدم التفاوض معه.

وقال بهلوي إنّ التظاهرات التي اندلعت في نوفمبر الماضي، وتجدّدت الشهر الجاري بعد إسقاط القوات المسلحة الإيرانية طائرة ركاب أوكرانية عن طريق الخطأ، ذكّرته بالانتفاضة التي أطاحت بوالده العام 1979، حسب وكالة الأنباء الفرنسية.

وأضاف ولي العهد السابق خلال مؤتمر صحفي في واشنطن، حيث يعيش في منفاه بالقرب من العاصمة الأميركية «إنها فقط مسألة وقت حتى تصل إلى ذروتها الأخيرة. أعتقد أنّنا في هذه الوضعية»، متابعا: «إنّها مسألة أسابيع أو أشهر تسبق الانهيار النهائي، ولا تختلف عن الأشهر الثلاثة الأخيرة العام 1978 قبل الثورة».

ووريث العائلة الملكية الإيرانية المخلوعة البالغ 59 عاما، الذي خرج من إيران منذ كان مراهقا ولم يعد إليها أبدا، استند إلى ما اعتبره انحسار الخوف بين المحتجّين، ونأي الإصلاحيين المتزايد بأنفسهم عن النظام الإسلامي كدليل على توقعاته.

اقرأ أيضا: روحاني يدعو إلى «الوحدة الوطنية» بعد كارثة الطائرة الأوكرانية

وفي كلمة له أمام معهد هادسون أيّد بهلوي بشكل كبير حملة «الضغوط القصوى» التي يقوم بها الرئيس دونالد ترامب ضد إيران، والتي تسعى لعزل النظام من خلال فرض عقوبات قاسية عليه، مشيرا إلى أن المفاوضات السابقة فشلت.

ولفت إلى أنّ الإيرانيين «يتوقّعون من العالم أن يظهر أكثر من مجرد دعم معنوي، ويتوقعون أيضا أن لا تتم خيانتهم باسم الدبلوماسية والتفاوض».

المزيد من بوابة الوسط