ترامب يصف إطلاق إجراءات عزله بسبب مكالمة هاتفية بـ«نكتة»

دونالد ترامب خلال مؤتمر صحفي في نيويورك, 25 سبتمبر 2019. (أ ف ب)

سخف الرئيس الأميركي دونالد ترامب، الأربعاء، السبب الذي استند إليه خصومه الديمقراطيون لفتح تحقيق رسمي في الكونغرس بهدف عزله من منصبه، وهو مطالبته في اتصال هاتفي نظيره الأوكراني بالتحقيق بشأن منافسه جو بايدن.

وقال ترامب خلال مؤتمر صحفي في نيويورك، على هامش أعمال الجمعية العامة للأمم المتحدة، «عزلٌ من أجل هذا؟ إنها نكتة!».

وأضاف وقد بدت عليه أمارات القلق، أن المحادثة الهاتفية بينه وبين فولوديمير زيلينسكي كانت «رائعة» وأنه لم يضغط بتاتا على نظيره الأوكراني.

مضمون المكالمة الهاتفية.. ترامب طلب من الرئيس الأوكراني إجراء تحقيق في شأن بايدن

ووعد الرئيس الأميركي من جهة ثانية باعتماد «كامل الشفافية» فيما خص عميل الاستخبارات، الذي أخطر مرؤوسيه بمضمون المكالمة الهاتفية بين ترامب ونظيره الأوكراني.

وقال «كنا سنقوم بذلك على أي حال، لكنني أبلغت جميع أعضاء مجلس النواب بأنني أؤيد تماما شفافية المعلومات المتعلقة بما يسمى المخبر».

ترامب: «لم أمارس أي ضغط» على أوكرانيا

ولكن سرعان ما شن ترامب هجوماً مضاداً، مطالباً بأن تكون هناك شفافية أيضاً بشأن «جو بايدن وابنه هانتر» فيما يتعلق «بملايين الدولارات التي تم إخراجها بسرعة وسهولة من أوكرانيا ومن الصين عندما كان نائباً للرئيس».

وطالب ترامب أيضاً بـ«الشفافية من جانب الديمقراطيين الذين ذهبوا إلى أوكرانيا وحاولوا إجبار الرئيس الجديد» فولوديمير زيلينسكي على «فعل أشياء باستخدام تهديدات».

المزيد من بوابة الوسط