إصابة 1271 طفلاً بصغر الجمجمة في البرازيل

كشفت وزارة الصحة البرازيلية إصابة 1271 طفلاً رضيعًا بحالات صغر الجمجمة ووفاة 57 رضيعًا في البلاد جراء هذا التشوه الخلقي منذ بدء تفشي فيروس «زيكا» في أكتوبر 2015.

وبحسب آخر البيانات الرسمية في هذا الخصوص في 30 أبريل، سجلت السلطات ما مجموعه 3580 حالة مشبوهة منذ البدء بالتسجيلات في الخريف، كما استبعدت 2492 حالة أخرى، وفق «وكالة الأنباء الفرنسية».

وبالإضافة إلى الحالات الـ57 رضيعًا، المؤكدة، الذين توفوا بسبب حالات صغر الجمجمة، أحصت الوزارة 178 حالة لأطفال توفوا جراء حالات مشتبهة من هذا النوع.

وتعتبر الوزارة أن «أكثرية الأمهات اللواتي أنجبن أطفالاً مصابين بصغر الجمجمة كن مصابات بفيروس زيكا» على رغم تعذر تأكيد مرضهن.

وفي مطلع فبراير الماضي، تحدثت منظمة الصحة العالمية عن ضرورة إجراء دراسات بشأن الرابط المحتمل بين فيروس «زيكا» والازدياد الكبير في حالات التشوهات الخلقية نظرًا إلى ما يمثله ذلك من «حالة صحية عامة طارئة على نطاق عالمي».

المزيد من بوابة الوسط