برنت يتجه لتراجع أسبوعي بفعل وفرة المعروض

استقر خام برنت قرب 97 دولارًا للبرميل، اليوم الجمعة، لكنه يتجه إلى التراجع للأسبوع الثالث في أربعة أسابيع، حيث محت الإمدادات الوفيرة مكاسب الأسعار، وألقت بظلالها على المخاوف من تعطل الشحنات جراء التوترات المتصاعدة في الشرق الأوسط.

وقالت مجموعة مراقبة اليوم إن الطائرات والصواريخ ضربت حقولاً نفطية في شرق سوريا فيما يبدو أنه هجوم بقيادة أميركية على مسلحي تنظيم الدولة الإسلامية.

وتسارعت وتيرة الغارات الجوية على أهداف للدولة الإسلامية في العراق وسوريا مع انضمام المقاتلات الفرنسية إلى العملية وسعي بريطانيا إلى دخول التحالف الذي تقوده الولايات المتحدة.

لكن المستثمرين مازالوا يهونون من المخاطر وسط إنتاج عالمي قوي يفوق الطلب مع قيام ليبيا بزيادة الإمدادات وفي ظل تباطؤ النمو الاقتصادي في أوروبا والصين.

وبحلول الساعة 0649 بتوقيت جرينتش، ارتفع سعر برنت تسليم نوفمبر تسعة سنتات إلى 97.09 دولار للبرميل.

كانت أسعار عقد أقرب استحقاق تراجعت إلى 95.60 دولار يوم الأربعاء مسجلة أدنى مستوياتها منذ يوليو 2012.

ونزل الخام الأميركي سنتًا واحدًا إلى 92.52 دولار للبرميل متجهًا لتحقيق زيادة متواضعة للأسبوع الثاني على التوالي.

المزيد من بوابة الوسط