الإدارة الأميركية تسدد الدفعة الأولى من المساعدات لشركات الطيران

سددت الإدارة الأميركية، الاثنين، الدفعة الأولى من المساعدات الأولى المخصصة لحماية الوظائف في شركات الطيران، بموجب خطة توصل إليها الطرفان لإنقاذ القطاع المهدد بالإفلاس نتيجة وباء «كوفيد-19» المعروف بكورونا المستجد.

وسدّدت وزارة الخزانة الأميركية التي كانت توصلت مع شركات الطيران إلى اتفاق في 14 أبريل بعد مفاوضات شاقة  الاثنين أول دفعة من المبلغ الكامل وقدرها 2,9 مليار دولار، إلى «شركتي طيران كبيرتين و54 شركة أكثر تواضعاً»، وفق ما جاء في البيان، وفي المجمل، تمثل الشركات التي وافقت على الاستفادة من مساعدة برنامج الإنقاذ للوظائف «95% من القدرة الكاملة لشركات الطيران في الولايات المتحدة».

ويعمل في قطاع النقل الجوي بشكل مباشر أكثر من 750 ألف موظف في الولايات المتحدة، وتضمّ خطة مساعدة الوظائف في شركات الطيران الذي تمّ تبنيها في إطار خطة النهوض الاقتصادي البالغ مجموع قيمتها 2200 مليار دولار، مبلغاً وقدره 25 مليار دولار للحفاظ على الوظائف حتى 30 سبتمبر، ويمكن أيضاً لشركات الطيران الحصول على قروض على المدى البعيد وبمعدلات فائدة منخفضة.

وإضافة إلى الشركات الأربع الكبرى «أميريكان إيرلاينز» و«دلتا إيرلاينز» و«يونايتد إيرلاينز» و«ساوث ويست إيرلاينز»، أنهت أيضاً شركتان هما «أليجنت إير» و«سبيريت إيرلاينز» مفاوضاتهما مع الخزانة، وأشارت الوزارة إلى أن لدى شركات أخرى النية في المشاركة بالبرنامج هي «ألاسكا إيرلاينز» و«فرونتير إيرلاينز» و«هاواين إيرلاينز» و«جيت بلو إيروايز» و«سكاي ويس إيرلاينز».

ولم تعطِ الخزانة الأميركية أي تفصيل محدد عن الاتفاق، لكنها أشارت إلى أنه سيجري «التعويض على دافعي الضرائب بشكل مناسب»، وقالت إن «الأموال المدفوعة يمكن أن تخدم فقط في دفع رواتب الموظفين وأمور أخرى تمّ التفاوض بشأنها»، مؤكدةً أنها تلقت مئات الطلبات.

وكانت مصادر قريبة من الملف أكدت لوكالة «فرانس برس» في 14 أبريل أن شركات الطيران يجب أن تعيد على المدى البعيد 30% من المبلغ الذي يُفترض أن تحصل عليه، ويُفترض أن تحصل الحكومة الفدرالية من الشركات مقابل المساعدة على «سندات خزينة»، وهي أدوات مالية يمكن تحويلها إلى أسهم ويتم في العادة تحديد سعرها مسبقاً.

وطلبت الحكومة من كل شركة تتلقّى المساعدة إصدار سندات خزن بقيمة 10% من هذه المساعدة، وبموجب الاتفاق، ستمتلك الحكومة الأميركية أقليّة من الأسهم في حوالي عشر شركات طيران موقعة، وأعلنت شركة «يونايتد إيرلاينز» الاثنين في مستند قدّمته إلى إدارة أسواق المال، أنها تنوي اقتراض مبلغ يصل إلى 4,5 مليار دولار من الخزانة الأميركية في إطار خطة الإنقاذ على خمس سنوات.

وقالت الشركة إنها ستتلقى 5 مليارات دولار في إطار خطة المساعدة للوظائف بينها 3.5 مليار على شكل مساعدة، والمبلغ المتبقي على شكل قرض على 10 سنوات بمعدل فائدة يبلغ 1% للسنوات الخمس الأولى و2% للفترة المتبقية.

كلمات مفتاحية

المزيد من بوابة الوسط