«إيرباص» تلغي تسديد حصص الأرباح للعام 2019 بسبب كورونا

ألغت شركة «إيرباص» لصناعة الطائرات تسديد حصص الأرباح إلى مساهميها للعام 2019 وكذلك توقعاتها لنتائج العام 2020، وفق ما أعلنت مجموعة الصناعات الجوية الأوروبية التي تسعى إلى تخفيف وطأة أزمة فيروس «كورونا» على وضعها المالي.

وأشارت الشركة في بيان إلى أنها «حصلت على موافقة» مجلس إدارتها لـ«سحب عرض تسديد حصص أرباح للعام 2019 بقيمة 1.80 يورو للسهم والبالغة قيمته الإجمالية نحو 1.4 مليار يورو»، وأعلنت أيضًا أنها حصلت على خط ائتماني جديد لرفع سيولتها المتوافرة إلى 30 مليار يورو مقابل 20 مليارًا في السابق.

وقال المدير التنفيذي للشركة غيوم فوري، وفق ما نقل عنه البيان، إن «أولويتنا تكمن في حماية الأشخاص مع دعم الجهود الدولية التي تهدف إلى وقف انتشار فيروس كورونا المستجد، نحن نؤمن أيضًا أنشطتنا بهدف الحفاظ على مستقبل إيرباص واستئناف عملياتنا بفعالية بعد الأزمة».

وأوضحت «إيرباص» أن بفضل هذه القرارات أصبح «لدى الشركة سيولة كافية لمواجهة حاجاتها المالية الإضافية المرتبطة بكوفيد-19»، مضيفًا: «لقد ألغينا توقعاتنا للعام 2020 بسبب تقلبات الوضع، في الوقت نفسه، نحن ملتزمون بضمان سيولة الشركة في أي وقت، بفضل سياسة حذرة في وضع الميزانية. أنا مقتنع بأن إيرباص ومجمل قطاع الصناعات الجوية الفضائية سيتجاوزان هذه الفترة الحرجة».

وستُعقد الجمعية العمومية للشركة في 16 مايو في أمستردام وستطلب «إيرباص» من مساهميها عدم الحضور شخصيًا، وتعتزم إيرباص الاستمرار في تأمين أنشطتها، حتى «في حال طالت الأزمة» وذلك «من خلال الحفاظ على الانتاج وإدارة الطلبات ودعم زبائنها وعبر ضمان المرونة المالية لعملياتها».

وكانت «إيرباص» أعلنت، الأحد، أنها تنوي أن تستأنف بشكل جزئي انتاجها في فرنسا وإسبانيا بعد اتخاذها تدابير مراقبة صحية وعلى ارتباط بالسلامة جراء انتشار فيروس «كورونا المستجد»، وفي العام 2019، نشرت المجموعة التي تضمّ نحو 135 ألف موظف في العالم، أرقام أعمالها التي بلغت 70 مليار يورو.

كلمات مفتاحية

المزيد من بوابة الوسط