الكويت: لا نية للخروج من اتفاق خفض إنتاج النفط ونسبة الالتزام بلغت 106%

قال وزير النفط الكويتي، بخيت الرشيدي، الأربعاء، إنه لا خطة ولا نية حتى الآن للخروج من اتفاق منظمة «أوبك» ومنتجي نفط مستقلين لخفض إنتاج الخام.

وذكر الرشيدي، خلال مؤتمر صحفي بمدينة الكويت بحسب ما أوردته وكالة «رويترز»، أن «اتفاق خفض إنتاج الخام سيبقى لفترة طويلة وليس هناك تفكير حاليُا للخروج منه».

وأضاف أن الاجتماع المقبل للجنة الوزارية المشتركة بين وزراء من منظمة البلدان المصدرة للبترول «أوبك» والمنتجين المستقلين في 21 يناير سيركز على مراجعة نسب الالتزام بتخفيضات الإنتاج.

وقال: «نحن لم نناقش ولم نفكر في الخروج من هذا الاتفاق. نحن سعداء أن هذا الاتفاق وصل إلى مرحلة من النضوج ووصلنا إلى سوق مستقرة وسوف ندعم (السير) في هذا الاتجاه».

وأشار إلى أن نسبة التزام المنتجين بلغت 125% في ديسمبر الماضي و106% في 2017 بأكمله.

وذكر الوزير أن السوق تتمتع حاليًا بالاستقرار في ظل تأثير محدود للعوامل السياسية، متوقعًا زيادة الطلب العالمي على الخام بما بين 1.5 مليون و1.6 مليون برميل يوميًا هذا العام ليفوق جميع التقديرات.

وتقود روسيا والسعودية المساعي المشتركة لتقييد إنتاج الخام ودعم الأسعار. ويستمر اتفاق خفض الإنتاج حتى نهاية 2018.