اجتماع «أوبك» يدفع النفط للارتفاع

ارتفعت أسعار النفط في تداولات محدودة، اليوم الخميس، قبيل بدء اجتماع منظمة البلدان المصدرة للبترول «أوبك» في فيينا الذي من المتوقع أن يمدد خلاله المنتجون اتفاق خفض إنتاج الذي بدأ تطبيقه في يناير الماضي بهدف
تقليص الإمدادات ورفع الأسعار.

وبحسب وكالة «رويترز» فإن اجتماع «أوبك» سيعقد في مقر المنظمة بالعاصمة النمساوية فيينا، ويشارك فيه وزراء نفط من دول منتجة من خارج المنظمة أهمها روسيا.

ونقلت الوكالة عن مصادر قولها إن «أوبك» وحلفاءها من المنتجين خارجها سيتفقون خلال الاجتماع على تمديد اتفاق خفض إنتاج النفط حتى نهاية 2018.

وقال تجار إن أحجام التداول كانت منخفضة قبيل الاجتماع.

وارتفعت العقود الآجلة لخام القياس العالمي مزيج برنت للتسليم في فبراير 31 سنتًا، أو ما يعادل 0.5 %، عن التسوية السابقة إلى 62.84 دولار للبرميل. وينتهي أجل عقد أقرب استحقاق لشهر يناير اليوم.

وصعدت العقود الآجلة لخام غرب تكساس الوسيط 20 سنتًا، أو 0.4 % إلى 57.50 دولار للبرميل.

وينص الاتفاق الحالي على خفض المنتجين إمداداتهم بنحو 1.8 مليون برميل يوميًا في مسعى لتعزيز الأسعار، وينتهي العمل به في مارس 2018.

وقال مندوب في أوبك: «سيتفقون على (التمديد) تسعة أشهر»، مضيفًا أن من المتوقع أن يمضي الاجتماع بسلاسة.

المزيد من بوابة الوسط