استئناف العمل في حقل الواحة النفطي

استأنفت ليبيا العمل والإنتاج في حقل الواحة النفطي، الأسبوع الماضي، مما يرفع إجمالي إنتاجها النفطي إلى 580 ألف برميل يوميًّا، وفق ما صرح به مسؤول ليبي.

وأوضح المصدر الليبي، الذي طلب عدم ذكر اسمه، أن الحقل ضخ نحو 50 ألف برميل، الثلاثاء، وصلت إلى ميناء رأس لانوف بدلاً عن ميناء السدرة كالمعتاد لأن الطاقة التخزينية بالأخير أصبحت محدودة. ويمكن أن يرتفع الإنتاج بحقل الواحة إلى 75 ألف برميل يوميًّا خلال ستة أشهر فقط من استئناف العمل بالحقل.

وتصل الطاقة التخزينية في ميناء السدرة إلى 1.2 مليون برميل فقط، مقارنة مع خمسة ملايين برميل قبيل العام 2011 نتيجة الأضرار والأعطال التي لحقت بالميناء بسب أعمال العنف والحرب.

وارتفع الإنتاج النفطي الحالي إلى نحو 600 ألف برميل يوميًّا، من 270 ألف برميل سابقًا عقب رفع حالة القوة القاهرة في موانئ منطقة الهلال النفطي، المنطقة النفطية الأغنى في ليبيا، وتسعى الدولة لرفع الإنتاج إلى 900 ألف برميل مع نهاية العام الجاري.

وتضرر إنتاج النفط جراء الأعطال المتكررة لمرافئ التصدير الرئيسية في البلاد على مدى السنوات الأخيرة وتعرضها لهجمات من عدة مجموعات مسلحة بينها تنظيم «داعش» وغياب حكومة موحدة.

ولفت موقع «أويل برايس» الأميركي المعني بمتابعة أسواق النفط عالميًّا إلى أن زيادة الإنتاج في ليبيا قد تعرقل تنفيذ اتفاق منظمة الدول المصدرة للنفط (أوبك) لخفض حصتها السوقية لرفع الأسعار عالميًّا.

ووصل إنتاج (أوبك) الإجمالي إلى مستوى قياسي في سبتمبر الماضي، إذ بلغ 33.64 مليون برميل يوميًّا، وفق بيانات وكالة الطاقة الدولية.

المزيد من بوابة الوسط