«باسم يوسف» يتعرض لهجوم فى لندن

تعرض الإعلامي المصري «باسم يوسف» لهجوم من قبل مناصري الرئيس عبد الفتاح السيسى في لندن، خلال أحد عروضه الفنية الكوميدية ضمن إطار عروض له فى إنجلترا والولايات المتحدة، ينتقد فيها الأوضاع بمصر وخاصة قضية توقيع اتفاقية ترسيم الحدود البحرية مع السعودية، والتي بموجبها انتقلت ملكية جزيرتي تيران وصنافير للرياض.

وتعرض باسم لوابل من الشتائم والإنتقادات من قبل بعض الجمهور الحاضر،وفقاً لموقع روسيا اليوم.

وحاول بعض الحاضرين ، الأربعاء 20 أبريل، تعطيل العرض، بينما استمر الإعلامي باسم في تقديم عرضه الساخر، رغم ما شهده المسرح من تراشق كلامي في ما بين مؤيديه ومؤيدي النظام.

و وفقا لشهود عيان فوجئ الحاضرون بوجود مجموعة من مؤيدي الرئيس المصري على غير عادة باعتبار أن الحاضرين من المعجبين بباسم يوسف من بين العرب.

ووجهت شتائم ليوسف من قبل المعارضين وصلت حد التهديد بالضرب بالحذاء في حال الإساءة لمصر والسيسي، واتهمه البعض بالخيانة.

وقد تمكن الإعلامي الشهير من احتواء الموقف ووقف السجال بين الحاضرين والرد على تلك الشتائم عبر أسلوبه الساخر المعتاد في برامجه.