روسيا تشارك في ترميم آثار تدمر

وُضع برنامج دولي لترميم آثار التراث الحضاري السوري بمشاركة خبراء متحف الأرميتاغ الروسي في بطرسبورغ.

وصرح مدير المتحف، العالم المستشرق الروسي المعروف ميخائيل بيوتروفسكي قائلاً: « سبق لي أن بحثت برنامج ترميم آثار تدمر منذ أيام مع ممثلين عن منظمة اليونيسكو الأممية، علمًا بأن خبراء المتاحف العالمية الرائدة للفن التشكيلي كانوا قد أعربوا عن رغبتهم في المشاركة بهذا البرنامج»، وفقًا لموقع «روسيا اليوم».

وأضاف قائلاً: «في ما يتعلق بتدمر فإن خبراءنا جاهزون للسفر إليها بمجرد أن تعلن السلطات السورية عن ضمانها للظروف الآمنة لعملهم هناك، مع أن خبراءنا بدؤوا في جمع معلومات عن آثار تدمر الحضارية منذ أعوام».

يذكر أن الحفريات المنتظمة في تدمر بدأت في عشرينات القرن العشرين، وتحفَظ الآثار التي عثر عليها هناك في متحف تدمر وفي المتاحف العالمية الكثيرة، بما فيها متحف الأرميتاغ.

المزيد من بوابة الوسط