«فاست أند فيوريوس 7» يحافظ على مركزه في شباك التذاكر

حافظ الجزء السابع من فيلم «فاست أند فيريوس» على المرتبة الأولى في تحقيق أعلى إيرادات في صالات السينما بأميركا الشمالية للأسبوع الثاني على التوالي، وفقًا لما أظهرته أرقام شركة «اكزيبيتر ريليشنز».

وحصد «فاست أند فيريوس 7»، الفيلم الأخير لبول ووكر الذي توفي في حادث سيارة سنة 2013 قبل الانتهاء من تصويره، إيرادات إجمالية بقيمة 252.52 مليون دولار بعد عشرة أيام فقط على بدء عرضه.

كما حقق في عطلة نهاية الأسبوع الأخير وحدها 60.59 مليون دولار.

كذلك حافظ على المرتبة الثانية فيلم الرسوم المتحركة «هوم» الذي يدور عن صداقة ربطت مخلوقًا فضائيًا بفتاة صغيرة، مع 19 مليون دولار من الإيرادات (129.55 مليون في خلال ثلاثة أسابيع).

وحقق فيلم «ذا لونغست رايد» نتائج جيدة في الأيام الأولى من عرضه في الصالات، محتلاً المرتبة الثالثة.

وقد حصد هذا العمل الذي يروي قصة حب بين بطل سابق في رياضة الروديو وطالبة 13.50 مليون دولار في خلال ثلاثة أيام فقط.

بينما احتل المرتبة الرابعة فيلم «غيت هارد» من بطولة ويل فيريل وكيفين هارت، مع إيرادات بقيمة 8.63 مليون دولار (71.20 مليون في خلال ثلاثة أسابيع).

وتراجع فيلم «سندريلا» لكينيث براناه مرتبة واحدة ليحتل المركز الخامس في الترتيب بعد تسجيله في أسبوعه الخامس 7.22 ملايين دولار (180.77 مليون في المجموع).

ومثله تراجع فيلم «انسرجنت» مرتبة واحدة إلى المركز السادس مع إيرادات بقيمة 6.85 مليون دولار (114.84 مليون في خلال أربعة أسابيع).

وحافظ على مرتبته السابعة فيلم «ويمان إن غولد» الذي تؤدي دور البطولة فيه هيلين ميرين بالاستناد إلى قصة حقيقية، حاصدًا 5.85 مليون دولار (9.30 مليون دولار في أسبوعين).

وحلّ في المرتبة الثامنة بتراجع مرتبتين عن الأسبوع الماضي فيلم الرعب «إت فولووز» الذي لقى استحسان النقاد والمشاهدين على حد سواء، حاصدًا 2.02 مليون دولار (11.79 مليون في ستة أسابيع).

وتلاه في المرتبة التاسعة فيلم «داني كولينز» من بطولة آل باتشينو وآنيت بينينغ مع 1.60 مليون دولار من الإيرادات (2.51 مليون في أربعة أسابيع).

وفي ختام هذا الترتيب فيلم «وايل وير يونغ» الذي احتل الفيلم المرتبة العاشرة مع 1.37 مليون دولار (2.35 مليون في ثلاثة أسابيع)، وهو من بطولة بن ستيلر وناومي واتس وأماندا سيفريد.