وفاة الفرنسي آلان رينيه صاحب فيلم "هيروشيما حبي"

توفي المخرج الفرنسي المخضرم آلان رينيه عن 91 عامًا، مساء أمس السبت، بحسب ما أعلن منتج أفلامه جان لوي ليفي. ورينيه هو عميد السينما الفرنسية وعضو أساسي في حركة نيو ويف الفرنسية.
بدأت شهرته في الخمسينات مع فيلمه الذي حقّق مبيعات واسعة "هيروشيما حبي"، وفيلمه الوثائقي حول مخيمات الاعتقال "ليل وضباب".

واقتبس آخر أفلامه "حياة رايلي" من مسرحية أخرى خاصة بآلان ايكبورن، وعرض لأول مرة في مهرجان "برلين السينمائي الدولي" في فبراير 2014.

وخلال عمله كان يشار لأعمال رينيه على أنها أدبية أكثر منها سينمائية، وكان معروفًا بتعاونه مع مؤلفين مثل مارغريت دورا وجورج سيمبرون. ويعد رينيه أسد السينما الفرنسية على مدى 60 عامًا.

ومن بين النجاحات التي حققها في بداياته الفوز بجائزة الأسد الذهبي العام 1960 في مهرجان "البندقية السينمائي الدولي" عن فيلمه "العام الماضي في ماريبنباد". وتزوج رينيه قبل وفاته من الممثلة الفرنسية سابين أزيما التي قامت بدور البطولة في عدد ملموس من أفلامه منذ العام 1983.