فيلم جديد من سلسلة «ستار وورز»

مارك هاميل أحد أبطال ثلاثية «ستار وورز» الأولى عام 1977 (أ ف ب)


من إخراج باتي جينكينز، ستنتج ديزني فيلما تدور أحداثه في إطار عالم «حرب النجوم»، بعنوان «روغ سكوادرون»، ومن المقرر عرضه في أواخر سنة 2023.

وتدور أحداث الفيلم الجديد في «مستقبل المجرة»، ويضم «جيلاً جديداً من طياري الفضاء، الذين سيحصلون على شاراتهم وسيخاطرون بحياتهم»، على ما كشفت كاثلين كينيدي، رئيسة شركة «لوكاس فيلم» التي أطلقت ملحمة «ستار وورز» الشهيرة العام 1977 واستحوذت عليها ديزني، حسب «فرانس برس».

وقالت كينيدي، خلال عرض تقديمي افتراضي لمستثمري مجموعة ديزني، إن باتي جينكينز التي سيصدر فيلمها «ووندر وومن 1984» في نهاية الشهر الجاري، ستكون أول امرأة تتولى إخراج فيلم روائي طويل ضمن سلسلة «ستار وورز»، على أن «يُعرض في صالات السينما في عيد الميلاد سنة 2023».

كذلك أعلنت كينيدي عددا من المسلسلات الجديدة التي تدور في أجواء «ستار وورز»، منها مسلسلان متفرعان من مسلسل «ذا ماندلوريان»، وواحد يكرس عودة شخصية لاندو كالريسيان الشهيرة.
وتؤدي الممثلة روزاريو داوسون دور فارسة الجيداي أهسوكا تانو التي ظهرت للتو في الموسم الثاني من «ذا ماندلوريان» وبالتالي ستخوض مغامراتها الخاصة على «ديزني بلاس»، منصة البث الدفقي التابعة للمجموعة.

أما المسلسل الآخر الذي ألّفه جون فافرو وديف فيلوني، مؤلفا «ذا ماندلوريان»، سيكون بعنوان «رينجرز أوف ذي نيو ريبابليك»، وستدور أحداثه خلال الحقبة إياها.
ويتناول «لاندو» مغامرات الشخصية المرحة والثرثارة التي تحمل الاسم نفسه واشتهرت من خلال ثلاثية «ستار وورز» الأولى، وسيتولى إخراجه جاستن سيمين، مبتكر سلسلة «دير وايت بيبل».

أما المسلسل المتفرع من فيلم «روغ وان»، فسيطلق عليه عنوان «أندور» وبدأ إنتاجه للتو في لندن، على ما أعلن باسم «ديزني» الممثل دييغو لونا الذي يؤدي دور البطولة فيه.

وفي مسلسل «أوبي وان كينوبي» الذي يتوقع أن يبدأ تصويره في مارس المقبل، يعود هايدن كريستنسن في دور دارث فيدر إلى جانب إيوان ماكغريغور، بعدما كان أدى دور الشاب أنكين سكايووكر في الثلاثية الثانية.

وتتولى ليسلي هيدلاند إخراج مسلسل آخر بعنوان «ذي أكولايت» (»راشن دول»).

وكان مدير التوزيع في ديزني كريم دانيال كشف أن شركة الترفيه العملاقة تعتزم إنتاج عشرة مسلسلات تنتمي إلى عالم «ستار وورز»، ومثلها من المسلسلات التي تجري في جو أبطال مارفل الخارقين، ناهيك عن 15 من مسلسلات «ديزني» وعدد من الأفلام الروائية «خلال السنوات القليلة المقبلة».

كلمات مفتاحية

المزيد من بوابة الوسط