كاردي بي وأوفسيت شرعا في إجراءات الطلاق

مغنية الراب الأميركية كاردي بي وزوجها مغني الراب أوفسيت في لوس أنجبيس (أ ف ب)

بدأت مغنية الراب الأميركية كاردي بي رسميا الثلاثاء أمام محكمة في ولاية جورجيا إجراءات طلاق من زوجها مغني الراب أوفسيت بعد ثلاث سنوات لم يكن فيها زواجهما مستقراً.

وكان الاثنان تزوجا سراً في سبتمبر 2017 وما لبثا أن أعلنا بعد 15 شهراً انفصالاً أول بينهما، وفقا لوكالة فرانس برس.

وقالت كاردي بي (27 عاماً) في مقطع فيديو نشرته على «إنستغرام» التي يتابعها نحو 75.5 مليون شخص «لم تعد الأمور تجري على ما يرام بيننا منذ مدة طويلة، وليس ذلك خطأ أيّ منّا، ولكن ببساطة لم يعد أحدنا يحبّ الآخر».

وأفادت وسائل إعلام أميركية اطلعت على تفاصيل وثائق الطلاق بأن المغنية (واسمها الحقيقي بلكاليس ألمانزار) تطلب الحضانة الحصرية لابنتها كالتشر البالغة عامين، إضافة إلى نفقة غذائية لم تُحدَد قيمتها.

وحددت المحكمة 4 نوفمبر المقبل موعداً للجلسة الأولى في القضية، بحسب الوثائق التي أودِعَت محكمة مقاطعة فالتون في جورجيا، وهي الولاية التي يتحدر منها أوفسيت (واسمه الحقيقي كياري سيفوس).

وكانت كاردي بي راقصة تعرّ متحدرة من حي برونكس في نيويورك، لكنّها تحوّلت ظاهرة موسيقية عام 2017 بفضل أغنيتها «بوداك ييلو» التي حققت نجاحاً كبيراً.

وصدرت أغنيتها الجديدة «واب» في 21 أغسطس الفائت بالتعاون مع مغنية الراب ميغن ذي ستاليون وشكلت إحدى الأغنيات الأكثر نجاحاً هذا الصيف.

المزيد من بوابة الوسط