ورشة للتأليف على هامش «الإسكندرية المسرحي العربي»

الدكتور علاء عبدالعزيز سليمان رئيس مهرجان «الإسكندرية المسرحي العربي» (خاص لـ بوابة الوسط)

كشف رئيس مهرجان «الإسكندرية المسرحي العربي للمعاهد والكليات المتخصصة» ومدرب ورشة التأليف المسرحي المقامة ضمن فعاليات الدورة الأولى من المهرجان، الدكتور علاء عبد العزيز سليمان، أن الورشة تعتمد على تحليل لصورة كاريكاتورية تحتوي شخصيتين، حيث يحاول المتدربون تدريجيًّا تحويلهما إلى شخصيتين دراميتين وخلق علاقات بينهما، وصولًا إلى كتابة نص درامي قصير مع نهاية الورشة، وربما يستمر العمل به إلى ما بعد الورشة من خلال التواصل مع المتدربين.

وأضاف عبد العزيز: «قمت بحذف العنوان الذي يحمله كل كتاب في الصورة ووضعت بدلًا عنه علامة استفهام ليقوم كل متدرب باقتراح العنوانين، وبعد مناقشة العناوين المختلفة للمتدربين يكون على كل متدرب أن يختار أكثر عنوان أعجبه من بين ما اقترحه زملاؤه لكل كتاب ومناقشة أسباب اختيارات كل متدرب، حيث تسعى هذه المرحلة من التدريب إلى تحفيز خيال المتدرب، مستخدمًا اللغة اللفظية بشكل مكثف لاستكمال الناقص في الصورة وفقًا لقراءته السريعة لعناصرها المرئية».

وأشار عبدالعزيز إلى المراحل المتتالية في الورشة التي تتضمن قدرة المشاركين على وضع عنوانين للكتاب، قيامهم بوظيفة الوصف والتحليل لمحتوى الكتاب، قدرة المتدرب على تحديد مدى تقاطع الفكرة والعاطفة عند كل شخصية مع الأخرى، وبالتالي يبدأ المتدرب في اكتشاف ملامح الصراع وفقًا لتعارض إرادات ودوافع الشخصيتين، وتدريجيًّا يبدأ المتدرب في تحويل الحديث الفردي لكل شخصية إلى جمل حوارية تمتزج فيها ملامح الفكرة مع نظيرتها عند الشخصية الأخرى.

مهرجان «الإسكندرية المسرحي العربي للمعاهد والكليات المتخصصة» يقام تحت رعاية الدكتورة إيناس عبد الدايم وزيرة الثقافة المصرية، وبدعم من الهيئة العربية للمسرح، وأسسه الدكتور أشرف زكي رئيس أكاديمية الفنون، ويرأس تلك الدورة الدكتور علاء عبد العزيز سليمان، ونائبة رئيس المهرجان الدكتورة إنجي البستاوي.