869.8 مليون دينار إجمالي عجز إيرادات الاتصالات والمحروقات بميزانية 2017

القاهرة - بوابة الوسط |
السراج ووزير المالية بحكومة الوفاق خلال لقاء سابق. (أرشيفية: بوابة الوسط) (photo: )
السراج ووزير المالية بحكومة الوفاق خلال لقاء سابق. (أرشيفية: بوابة الوسط)

أظهر تحليل بيانات صادر عن وزارة المالية بحكومة الوفاق أن إجمالي العجز في الإيرادات المعتمدة للاتصالات والمحروقات بميزانية العام الماضي وصل إلى نحو 869.8 مليون دينار.

فقد أشار بيان الوزارة الصادر ليلة الجمعة، بشأن الترتيبات المالية للعام الماضي، إلى أن نسبة العجز في إيرادات الاتصالات بلغت 40%، بواقع 244.8 مليون دولار، فيما سجلت نسبة العجز في إيرادات المحروقات 70%، أو ما قيمته 625 مليون دولار.

ووفقا لبيان الوزارة فقد بلغت إيرادات السوق المحلية من مبيعات المحروقات 275 مليون دينار، في مقابل 900 مليون دينار معتمدة لهذا البند، لتصل نسبة العجز إلى 70%، أو ماقيمته 625 مليون دولار.

شركة البريقة لتسويق النفط تمول بالأجل بعض القطاعات من بينها الكهرباء والطيران ومحطات التحلية

وأرجعت هذا العجز الكبير إلى «تمويل بالأجل نفذته شركة البريقة لتسويق النفط لبعض القطاعات، كالكهرباء والطيران ومحطات التحلية ووزارة الدفاع».

أما بالنسبة لإيرادات قطاع الاتصالات فقد بلغ إجمالي المبالغ المحصلة منه 405.2 مليون دينار، مقابل 650 مليون دينار قيمة الإيرادات المعتمدة لهذا القطاع، وذلك بنسبة عجز 40%، أو ما قيمته 244.8 مليون دينار.

وأرجعت هذا العجز إلى «عدم التمكن من تحصيل حصة الخزانة العامة المستحقة على الشركات العامة العاملة في مجال الاتصالات.

وأشارت الوزارة إلى أن إجمالي الإيرادات المحصلة في هذا البند بلغت 275 مليون دينار، في مقابل 900 مليون دينار معتمدة لهذا البند.

ونبهت إلى هذا العجز يعود إلى «تمويل بالأجل نفذته شركة البريقة لتسويق النفط لبعض القطاعات كالكهرباء والطيران ومحطات التحلية ووزارة الدفاع».

كانت وزارة المالية قالت إنها «عجزت» عن إنفاق أكثر من 5.3 مليار دينار من إجمالي الإنفاق المعتمد للعام الماضي.

أضف تعليق

لن يتم نشر بريدك الإلكتروني وسنحافظ على خصوصية المعلومات