نجاح المشاورات بين مكون الطوارق وأعضاء الهيئة التأسيسية لصياغة مشروع الدستور

القاهرة - بوابة الوسط: جيهان الجازوي |
أجتماع لمكون الطوارق مع رئيس الهيئة التأسيسية لصياغة مشروع الدستور. (أرشيفية:الإنترنت) (photo: )
أجتماع لمكون الطوارق مع رئيس الهيئة التأسيسية لصياغة مشروع الدستور. (أرشيفية:الإنترنت)

قال رئيس ديوان الهيئة التأسيسية لصياغة مشروع الدستور، عبدالله السيفاط، إن المشاورات بين أعضاء الهيئة المجتمعين بصلالة ومكون الطوارق انتهت بالتوافق بين الطرفين، خلال جلسة تشاورية اليوم الأربعاء.

وأضاف السيفاط، في تصريح خاص إلى بوابة الوسط، أنه خلال الجلسة التشاورية مع مكون الطوارق تم التوافق حول الهوية واللغة وتمثيلهم في المجالس المنتخبة والمجلس الوطني لحقوق الإنسان والمجلس الوطني لحماية الموروث الثقافي واللغوي وستستمر النقاشات مع مكون التبو بعد الرجوع لمدينة البيضاء حتى الوصول لتوافق معهم.

وأوضح السيفاط أن ما تم الاتفاق عليه بخصوص اللغة أن تقوم الهوية الليبية على ثوابت جامعة ومتنوعة ويعتز الليبيون بكل مكوناتهم الاجتماعية والثقافية واللغوية وتعتبر ليبيا جزءا من الوطن العربي وأفريقيا والعالم الإسلامي ومنطقة حوض البحر الأبيض المتوسط.

عليه تعد اللغات التي يتحدث بها الليبيون أو جزء منهم، ومن ومن بينها الأمازيغية والتبوية والتارقية، تراثًا ثقافيًا ولغويًا ورصيدًا مشتركًا لكل الليبيين، واللغة العربية لغة الدولة، وينظم القانون في أول دورة برلمانية تفاصيل إدماج اللغات الأخرى في مجالات الحياة.

أضف تعليق

لن يتم نشر بريدك الإلكتروني وسنحافظ على خصوصية المعلومات