Atwasat

قوة أمنية تابعة لحكومة الدبيبة تعلن القبض على أحد عناصر «الكانيات»

القاهرة - بوابة الوسط الإثنين 06 نوفمبر 2023, 10:56 صباحا
WTV_Frequency

أعلنت الإدارة العامة للعمليات الأمنية التابعة لوزارة الداخلية بحكومة الوحدة الوطنية الموقتة القبض على أحد عناصر «ميليشيا الكانيات».

وأشارت الإدارة، في بيان أمس الأحد، إلى أن دوريات إنفاذ القانون التابعة لها في المنطقة الوسطى «ألقت القبض على المدعو لطفي محمد خليفة العلوي أحد أفراد تشكيل عصابي خطير يتبع ما يسموا بـ«الكانيات».

ونوهت بأن العلوي «مطلوب لارتكاب عديد الجرائم الخطيرة ومن ضمنها جريمة قتل عضو النيابة العامة محمد عمار أحمد عمار»، مشيرة إلى اتخاذ الإجراءات القانونية كافة حيال المقبوض عليه وإحالته إلى جهاز المباحث الجنائية من حيث الاختصاص.

وفي السنوات الأخيرة تحالفت «الكانيات» (مجموعة أشقاء كان يقودهم محسن الكاني) مع قوات القيادة العامة بقيادة المشير خليفة حفتر.

لكن في نهاية حرب العاصمة طرابلس (2019-2020) تقهقر هذا التشكيل المسلح عن مدينة ترهونة وقتل أغلب قادته بعد سيطرة قوات حكومة الوفاق السابقة على المدينة في العام 2020، وسط اتهامات بتنفيذ عمليات قتل جماعي في المدينة.

وعقب الحرب، طالبت منظمات أهلية ليبية، ومن بينها رابطة «ضحايا ترهونة»، بالتحقيق مع عناصر الكانيات في تهم ارتكاب جرائم قتل في مدينة ترهونة، لها علاقة بالمقابر الجماعية التي عثر عليها في المنطقة، كما دعت إلى التحقيق في مقتل قائدها محمد الكاني.

عقوبات أميركية وأوروبية على «ميليشيا الكاني»
ومنذ ثلاثة أعوام فرضت الولايات المتحدة عقوبات على محمد الكاني وميليشيا الكانيات بموجب «قانون ماغنتسكي العالمي للمساءلة بشأن حقوق الإنسان» بسبب ما قالت إنه «قتل للمدنيين وتعذيب وإخفاء قسري وتهجير للمدنيين».

- مجلس الأمن يشيد بجهود كريم خان ويدعو السلطات الليبية للتعاون مع «الجنائية الدولية»
- كريم خان: تحصلت على أدلة تتعلق بانتهاكات قامت بها قوات عسكرية في ليبيا
- كريم خان يجتمع مع المدعي العام العسكري التابع للقيادة العامة في بنغازي
- المدعي العام للمحكمة الجنائية الدولية يتفقد مواقع المقابر الجماعية في ترهونة

كما يخضع محمد وعبدالرحيم الكاني لعقوبات الاتحاد الأوروبي منذ مارس 2021، بسبب «عمليات القتل خارج نطاق القضاء والإخفاء القسري بين 2015 ويونيو 2020 في ترهونة»، كذلك فرضت بريطانيا عقوبات على ميليشيا الكانيات، والقياديين محمد وعبدالرحيم الكاني في مايو 2021

وفي العام الماضي، زار المدعي العام للمحكمة الجنائية الدولية مدينة ترهونة، والتقى بعائلات الضحايا في ترهونة الذين سردوا «قصصاً مفجعة»، وفق إحاطة خان أمام مجلس الأمن.

من جهتها، قالت بعثة تقصي الحقائق الأممية إنها توصلت إلى «أسباب معقولة» للاعتقاد بأن أفراد من «ميليشيا الكاني» ارتكبوا «جرائم ضد الإنسانية» متمثلة في الإبادة والسجن والتعذيب والاضطهاد والاختفاء القسري ضد «سكان محددين» في ترهونة.

كلمات مفتاحية

المزيد من بوابة الوسط

تعليقات

عناوين ذات صلة
شاهد في «اقتصاد بلس»: أزمة النفايات في ليبيا.. ملف مفتوح ينتظر حلولًا جذرية
شاهد في «اقتصاد بلس»: أزمة النفايات في ليبيا.. ملف مفتوح ينتظر ...
الهلال الأحمر ينتشل جثمانًا مجهول الهوية من ساحل الزاوية الغرب
الهلال الأحمر ينتشل جثمانًا مجهول الهوية من ساحل الزاوية الغرب
المنفي يبحث مع الرئيس الكونغولي ملف المصالحة
المنفي يبحث مع الرئيس الكونغولي ملف المصالحة
الحكم بالحبس 5 أشهر لمتهمين بتهريب 812 ألف يورو عبر منفذ رأس اجدير
الحكم بالحبس 5 أشهر لمتهمين بتهريب 812 ألف يورو عبر منفذ رأس ...
شاهد في «هنا ليبيا».. أزمة كهرباء مستمرة في كرسة منذ 20 عامًا
شاهد في «هنا ليبيا».. أزمة كهرباء مستمرة في كرسة منذ 20 عامًا
المزيد
الاكثر تفضيلا في هذا القسم