Atwasat

البعثة الأممية: الناشطات الليبيات يتحدن لمناهضة العنف والتحرش عبر الإنترنت

القاهرة - بوابة الوسط السبت 26 نوفمبر 2022, 08:54 مساء
alwasat radio

أعلنت بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا، اليوم السبت، جمعها ناشطات من جميع أنحاء ليبيا للدعوة إلى وضع حد للعنف عبر الإنترنت والتحرش ضد المرأة في إطار دعم حملة الـ16 يوما لمناهضة العنف القائم على النوع الاجتماعي.

وعلى مدى الشهرين الماضيين، عمل قسم المساواة بين الجنسين التابع لبعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا على جمع 90 ناشطة من أنحاء ليبيا للوقوف خلف رسالة موحدة لمناهضة العنف والتحرش عبر الإنترنت، وفق بيان صادر عن البعثة الأممية.

وقالت مسؤولة شؤون المساواة بين الجنسين في بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا، ندى دروزة، «من المهم تسليط الضوء على أنه ورغم خلافاتهن السياسية، فإن النساء الليبيات متحدات حول القضايا ذات الصلة بالنهوض بأوضاع المرأة وحقوقها»، وأردفت أن «هذا الموقف الموحد يمثل رسالة إيجابية يجب أن يتردد صداها باستمرار».

تحديات أمام الحركة النسائية في ليبيا
وحسب البيان، فقد جرى تصميم الدعم المقدم لمنظمات المجتمع المدني في أعقاب سلسلة من الاجتماعات التي عقدها قسم المساواة بين الجنسين مع عديد الناشطات وممثلات منظمات المجتمع المدني النسائية لمناقشة التحديات التي تواجهها المرأة الليبية. وكان أبرز هذه التحديات هو أن الحركة النسائية في ليبيا لم تكن موحدة خلف قضايا المرأة، حسب ما أوضحته المشاركات في النقاشات.

- باتيلي يطلق حملة الـ16 يوما لمكافحة العنف ضد المرأة في ليبيا
- لجنة برلمانية: إعداد قانون يجرم العنف ضد المرأة

وكان الهدف هو مساعدة الناشطات على توحيد أصواتهن حول قضية واحدة، كما أوضحت دروزة، مضيفة أن ظاهرة العنف عبر الإنترنت وخطاب الكراهية آخذة في الازدياد وأن مواجهة هذا الازدياد تمثل أولوية للنساء المعنيات منذ فترة طويلة.

اتحاد ضد خطاب الكراهية والعنف عبر الإنترنت
وطرح فريق قسم المساواة بين الجنسين مع 90 منظمة من منظمات المجتمع المدني النسائية وعدد من الناشطات بشكل فردي خمس قضايا للتصويت، الذي شارك فيه 37 ناشطة من أرجاء البلاد. اختارت 43% منهن دعم قضية التصدي للعنف عبر الإنترنت، وخطاب الكراهية الذي يستهدف النساء والفتيات.

كما اقترحت الناشطات رسائل تخص الحملة عبر وسائط التواصل الاجتماعي منها على سبيل المثال: «للمرأة الحق في التعبير عن آرائها السياسية»، ودعت المشاركات صناع القرار لسن قوانين ولوائح لحماية المرأة من العنف عبر الإنترنت. وجرى إعداد أكثر من 30 رسالة، جرى التصويت على 16 رسالة منها بحيث يجرى بث رسالة واحدة كل يوم من أيام حملة الأمم المتحدة السنوية.

46% من النساء العربيات لا يشعرن بالأمان من العنف عبر الإنترنت
ووفقا لدراسة حديثة أجرتها هيئة الأمم المتحدة للمرأة، فإن حوالي 46% من النساء اللواتي يستخدمن الإنترنت في العالم العربي لا يشعرن بالأمان من العنف عبر الإنترنت، بينما تقول 44% منهن إن تجاربهن مع العنف عبر الإنترنت انتقلت من وسائط التواصل الاجتماعي إلى حقيقة واقعة.

وتهدف الحملة خلال الأسبوعين المقبلين إلى نشر الوعي بالقضايا على الصعيد الوطني وفي أوساط المكونات الاجتماعية في عموم ليبيا.

المزيد من بوابة الوسط

تعليقات

عناوين ذات صلة
عون يؤكد للسفير الهولندي زيادة إنتاج ليبيا من النفط والغاز مع نهاية السنة
عون يؤكد للسفير الهولندي زيادة إنتاج ليبيا من النفط والغاز مع ...
حكومة باشاغا تنتقد تعاون البعثة الأممية من حكومة الدبيبة بشأن الانتخابات
حكومة باشاغا تنتقد تعاون البعثة الأممية من حكومة الدبيبة بشأن ...
شاهد في «اقتصاد بلس»: تأخر المرتبات.. أزمة تهدد حركة الطيران في ليبيا
شاهد في «اقتصاد بلس»: تأخر المرتبات.. أزمة تهدد حركة الطيران في ...
«الصحة» تستعد لإطلاق الخطة الوطنية لمكافحة السرطان في ليبيا
«الصحة» تستعد لإطلاق الخطة الوطنية لمكافحة السرطان في ليبيا
«الوسط» تحذر من صفحة تنتحل اسمها على «فيسبوك»
«الوسط» تحذر من صفحة تنتحل اسمها على «فيسبوك»
المزيد
الاكثر تفضيلا في هذا القسم