بيع حذاء انتعله مايكل جوردان بـ1.5 مليون دولار

مايكل جوردان في شيكاغو، 8 يونيو 1998 (أ ف ب)

بيع حذاء انتعله نجم كرة السلة الأميركي مايكل جوردان في بداية مسيرته بحوالي 1.5 مليون دولار، الأحد، مع تحقيق سعر قياسي في المزادات على الأحذية التي تمّ انتعالها خلال مباريات، وفق ما أعلنت «سوذبيز».

وانتعل بطل كرة السلة الأميركية هذا الحذاء الأبيض والأحمر خلال المباراة الخامسة من موسمه الأول مع فريق «شيكاغو بولز». ومذاك اشتهر الحذاء في الملعب وخارجه، وفق «فرانس برس».

وكشفت دار المزادات في بيان نشرته على «تويتر» أن «الحذاء الرياضي الأعلى قيمة الذي طرح في مزاد هو (نايكي إير شيبس) من العام 1984 الذي بيع للتوّ بسعر 1472000 دولار خلال مزادنا على السلع الفاخرة في لاس فيغاس».

وهو سعر خيالي تخطّى بأشواط الرقم القياسي المسجّل لحذاء «نايكي إير جوردنز» الذي بيع في مقابل 615 ألف دولار في أغسطس 2020 خلال مزاد من تنظيم «كريستيز».

وكان الحذاء في حالة جيّدة مع آثار عليه ناجمة عن الاستخدام، بحسب «سوذبيز». وأهدى مايكل جوردان هذا الحذاء إلى تومي تيم لويس الذي كان يجمع الكرات لحساب «دنفر ناغتس» خلال موسم 1984-1985.

وفي أبريل، حطّم حذاء «نايكي إير ييزي 1» انتعله المغني كانييه ويست الرقم القياسي المطلق في هذا المجال، مع سعر بلغ 1.8 مليون دولار خلال مزاد من تنظيم «سوذبيز».

وتشهد سوق الأحذية الرياضية النادرة التي كانت ضيقة النطاق قبل حوالي عشر سنوات ازدهارا كبيرا اليوم، مثيرة اهتمام هواة الجمع والجمهور العريض على حدّ سواء.

والحذاء الموقّع الذي بيع، الأحد، أنتج قبل البدء بتصميم سلسلة «إير جوردنز». وانتعل مايكل جوردان هذا الطراز من الأحذية المصمّمة من بيتر مور بين 1984 و1985، فضلا عن نسخات معدّلة في 1986.

وشهدت القيمة السوقية لمقتنيات نجم كرة السلّة الأميركي الذي اعتزل اللعب ارتفاعا كبيرا منذ صدور وثائقي «ذي لاست دانس» الذي يروي مسيرته في كنف «شيكاغو بولز».

المزيد من بوابة الوسط