5 سنوات سجنا لـ«سفاح القطط»

ستيف بوكي في صورة وزعتها شرطة ساسكس في 30 يونيو 2021 (أ ف ب)

حكم على رجل بريطاني، قتل تسع قطط في خلال بضعة أشهر في برايتون، بالسجن خمس سنوات وثلاثة أشهر.

ومثُل ستيف بوكي، وهو عنصر أمن (54 عامًا)، بتهمة قتل تسع قطط وإيذاء سبع أخرى بين أكتوبر 2018 ويوليو 2019، فضلًا عن حيازة سلاح أبيض بما يتعارض مع القانون، ودفع بوكي ببراءته من هذه التهم.

وخلال المحاكمة التي جرت في محكمة هوف كراون بالقرب من برايتون، روى أصحاب الحيوانات الأليفة المقتولة معاناتهم عند العثور على قططهم مضرجة بالدماء عند مدخل المنزل، وفق «فرانس برس».

ونفى بوكي أي علاقة له بعمليات القتل هذه التي سمع عنها في الأخبار، على حد قوله. لكن عُثر على صورة لقطّ نافق محفوظة في هاتفه المحمول.

وخلال أشهر، بقي الغموض يكتنف عمليات القتل هذه التي كانت تنفذ في الليل خصوصًا، قبل التعرف على مرتكبها بفضل كاميرا مراقبة يستخدمها أحد أصحاب الضحايا. ولا تزال دوافع ستيف بوكي غامضة.

ففي العام 2015، أثارت بلاغات عن تشويه قطط في كرويدون في جنوب لندن موجة من الذعر في العاصمة البريطانية. وفتحت «سكوتلاند يارد» تحقيقًا في هذا الشأن خلص، بعد 3 سنوات و400 حالة، إلى توجيه أصابع الاتهام إلى الثعالب التي قد يصادفها المرء حتى في وسط لندن.

كلمات مفتاحية

المزيد من بوابة الوسط