فوكس نيوز تعتذر عن تقرير ربط بين مكاسب البورصة والعنف العنصري

متظاهرون يرفعون قبضات أيديهم قرب نصب لينكولن التذكاري، 6 يونيو 2020 (أ ف ب)

قدمت محطة "فوكس نيوز" اعتذاراتها لبثها رسما بيانيا ربط بين ارتفاع في الأسواق المالية والعنف العنصري الذي يستهدف السود بما في ذلك اغتيال مارتن لوثر كينغ في الرابع من أبريل 1968 أو مقتل جورج فلويد في 25 مايو بيد شرطي أبيض.

وعرض الرسم البياني الجمعة، عبر المحطة التلفزيونية المحافظة في إطار برنامج "سبيشل ريبورت ويذ بريت باير" وأظهر الارتفاع المسجل بعد هذين الحادثين، كما بعد تبرئة أربعة عناصر بيض من الشرطة العام 1992 في قضية مقتل الرجل الأسود رودني كينغ في 1991، وبعد مقتل الشاب الأسود مايكل براون (17 عاما) سنة 2014 على يد شرطي أبيض، وفق "فرانس برس".

وأشارت وسائل إعلام أخرى مثل مجلة "فورتشن ماغازين" من جانبها إلى أن الأسواق المالية تميل إلى الارتفاع في فترات الاضطرابات الاجتماعية.

وقالت المحطة "الرسم البياني المستخدم في البرنامج لتبيان ردة فعل الأسواق في محطات تاريخية ما كان يجب أن يعرض أبدا على التلفزيون من دون إدراج الإطار الكامل. نعتذر عن الرسم الذي لا يراعي المشاعر ونأخذ القضية على محمل الجد".

وأثار الرسم موجة تنديد في وقت يشارك فيه آلاف الأشخاص في تظاهرات ضخمة احتجاجا على العنصرية وعنف الشرطة بعد مقتل فلويد على يد شرطي أبيض.

وكتب عضو الكونغرس عن ولاية إيلينوي بوبي راش في تغريدة "هذا الرسم البياني يؤكد أن فوكس نيوز لا تأبه لحياة السود".

المزيد من بوابة الوسط