سكان جزيرة إندونيسية يرفضون إيواء أشخاص آتين من مدينة فيروس كورونا

رش ركاب طائرة آتية من ووهان الصينية في مطار باتام الإندونيسي بمواد مطهرة، 2 فبراير 2020 (أ ف ب)

تظاهر المئات من سكان جزيرة إندونيسية معزولة الإثنين، ضد قرار الحكومة بأن تؤوي فيها الإندونيسيين الذين جرى إجلاؤهم من مدينة ووهان الصينية مركز وباء فيروس كورونا المستجد.

وأجلت جاكرتا جوا 237 إندونيسيا إضافة إلى أجنبي متزوج من إندونيسية، من ووهان في مقاطعة هوبي خلال اليومين الماضيين، وفق «فرانس برس».

ووصل هؤلاء وهم بأكثريتهم طلبة، الأحد، إلى جزيرة ناتونا الواقعة بين جزيرة بورنيو وماليزيا، حيث سيقبعون في الحجر الصحي لأسبوعين.

وقال أحد المتظاهرين إن «قرار الحكومة وضع الإندونيسيين العائدين من الصين في الحجر الصحي يقلق الناس، لهذا نحن نعارض ذلك بشدة».

وطلب المتظاهرون الذين وضعوا أقنعة طبية خضراء، من السلطات نقل هؤلاء الأشخاص إلى نقاط بعيدة من المناطق السكنية.

وإثر وصول الأشخاص الذين جرى إجلاؤهم من ووهان، أغلقت السلطات المحلية المدارس لأسبوعين.

ومنذ بدء انتشاره نهاية ديسمبر في الصين، أصاب هذا الوباء الفيروسي التنفسي أكثر من 20 ألف شخص وأودى بحياة 425 شخصا (بينهم واحد فقط خارج الصين).

ولم تؤكد إندونيسيا أي إصابة بفيروس كورونا المستجد على أراضيها. وأعلن هذا البلد الواقع في جنوب شرق آسيا وقف حركة الطيران مع الصين اعتبارا من الأربعاء.

كلمات مفتاحية

المزيد من بوابة الوسط