نفوق عميدة سن حيوانات وحيد القرن

وحيد قرن في محمية في ليمبوبو في جنوب أفريقيا، 25 سبتمبر 2016 (أ ف ب)

نفقت «فاوستا» التي تعتبر عميدة سن حيوانات وحيد القرن في العالم عن 57 عاما، بحسب ما أعلنت سلطات محمية نغورونغورو حيث كان الحيوان يعيش.

ونفقت فاوستا وهي وحيد قرن أسود في 27 ديسمبر في مركز خاص لأسباب طبيعية بعدما أمضت الجزء الأكبر من حياتها في حرية مطلقة، بحسب ما أوضح المسؤولون عن محمية الحفظ في نغورونغورو الواقعة في شمال تنزانيا.

وجاء في بيان نشرته «فرانس برس» أن الأرشيف يظهر أن «فاوستا عاشت أطول من أي وحيد قرن آخر في العالم وقد عاشت في نغورونوغورو وهي تتنقل بحرية مطلقة لأكثر من 54 عاما» قبل أن تنتقل إلى مركز خاص في 2016.

وأوضح المسؤولون «رصد فاوستا للمرة الأولى على فوهة نغورونغورو العام 1965، عالم في جامعة دار السلام عندما كانت في سن الثالثة أو الرابعة. وراحت صحتها تتراجع في 2016 فاضطررنا إلى وضعها في الأسر بعدما أصيبت بجروح خطرة إثر هجمات عدة من ضباع».

وكانت «سانا» وهي أنثى وحيد قرن بيضاء تبلغ الخامسة والخمسين تعتبر كبيرة سن حيوانات وحيد القرن البيضاء عندما نفقت في الأسر في حديقة «لا بلانيت» البرية للحيوانات في فرنسا العام 2017.

ويقدر الخبراء في نغورونغورو أن أمد حياة وحيد القرن يتراوح بين 37 عاما و43 في البرية وحتى 50 عاما في الأسر.

المزيد من بوابة الوسط