تنصيب الأمير تشارلز قائدًا قبليًّا شرفيًّا في فانواتو

نُصِّب الأمير تشارلز قائدًا قبليًّا شرفيًّا، السبت، خلال زيارته فانواتو، حيث كان له لقاء وجيز بسكان إحدى جزر هذا الأرخبيل الذين يكنون تقديرًا كبيرًا لوالده الأمير فيليب، البالغ من العمر 96 عامًا.

وأعطي ولي العهد البريطاني لباسٌ تقليدي لارتدائه خلال مراسم التنصيب التي احتسى خلالها مشروب الكافا، الواسع الانتشار في المنطقة، وفق «فرانس برس».

وألقى الأمير البالغ من العمر 69 عامًا كلمة شكر باللغة المحلية، أعرب فيها عن شرفه بهذا اللقب وامتنانه على حفاوة الاستقبال.

والتقى أمير ويلز، لاحقًا بجيمي جوزيف من جزيرة تانا في أرخبيل فانواتو الواقع في جنوب المحيط الهادئ، حيث يلقى والده تكريمًا يليق بالآلهة في إطار ما يعرف بحركة الأمير فيليب.

وصرَّح جوزيف للصحفيين: «قدمت له عصا لوالده مصنوعة من أيدي أنصار حركة الأمير فيليب».

وعاد الأمير تشارلز إلى أستراليا، حيث يقوم بجولة مدتها أسبوع يشارك خلالها في افتتاح دورة ألعاب الكومنولث.