تغريم المدخن حال وجود طفله بالسيارة

بسبب ما يمثله من خطورة على مستقبل الصغار صحيًا، قررت اسكتلندا منع التدخين داخل السيارة في حال وجود طفل فيها.

وبموجب القانون الذي يدخل حيز التنفيذ الاثنين، تفرض غرامة فورية على المخالفين قدرها مئة جنيه إسترليني (119 يورو)، في إطار خطة حكومية بعنوان «جيل من دون تدخين»، حسب وكالة الأنباء الفرنسية.

وقد تصل قيمة الغرامة إلى ألف جنيه إذا ما رفعت القضية إلى المحكمة، على ما جاء في قانون أقره البرلمان الاسكتلندي بالإجماع في ديسمبر.

ويندرج الإجراء الجديد ضمن خطة للحكومة للتوصل إلى «جيل من دون تدخين»، من خلال خفض عدد المدخنين إلى أقل من 5% من عدد السكان الإجمالي بحلول العام 2034.

وقالت آيلين كامبل وزيرة الصحة الاسكتلندية إن: «التدخين بوجود طفل في السيارة غير سليم بتاتًا. يمكن لمواد كيميائية أن تتراكم بمستويات خطرة حتى على مسافات صغيرة».

وتفيد منظمة الصحة العالمية بأن التدخين السلبي يتسبب بأكثر من 600 ألف حالة وفاة مبكرة في العالم سنويًا.

ورحبت جمعية مكافحة التدخين في اسكتلندا «آش سكوتلند» بالقانون، معتبرة أنه يوجه رسالة واضحة إلى أن الأطفال ينبغي أن يترعرعوا في بيئة سليمة.

في المقابل، اعتبرت جمعية «فوريست» التي تقول إنها «صوت المدخن وصديقه» أن هذا الإجراء «غير ضروري».

وقال رئيس الجمعية سايمن كلارك: إن «قلة من البالغين يدخنون في السيارة فيما أولادهم معهم. الغالبية العظمى من المدخنين لا يفعلون ذلك». ويطبق قانون مماثل في انجلترا وويلز منذ أكتوبر 2015.

المزيد من بوابة الوسط