الأخضر يكشف كواليس زيارة الجنرال باولو سيرا إلى الزنتان

كشف مختار الأخضر أحد أعضاء غرفة عمليات الزنتان العسكرية كواليس زيارة المستشار الأمني لبعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا، الجنرال باولو سيرا، إلى مدينة الزنتان التي حاول القيام بها أمس الثلاثاء.

وقال الأخضر في مداخلة مع قناة «ليبيا» الفضائية، مساء اليوم الأربعاء، «كانت زيارة المبعوث الأمني موجهة إلى غرفة عمليات الجيش والمجلس العسكري الزنتان».

وأضاف الأخضر الذي كان أحد المسؤولين الذين التقوا الجنرال باولو سيرا في مطار الزنتان «نحن ممثلون عن المجلس العسكري وسرايا الزنتان، ونريد أن يستلم الجيش والشرطة مهمة حماية المناطق».

وأوضح أنهم نقلوا إلى المستشار الأمني للبعثة الأممية في ليبيا تحفظات تتعلق «بتأمين العاصمة ولجنة الترتيبات الأمنية» التي شكل المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق الوطني في وقت سابق، وكذلك اتخاذ المجلس الرئاسي قرارات قبل الحصول على الشرعية من مجلس النواب.

وذكر الأخضر أنه أبلغ الجنرال باولو سيرا أن بإمكانه «كتابة مذكرة لمجلس الأمن لكي يفرض عقوبات على جهات معينة في طرابلس».

وكشف الأخضر خلال مداخلته أن نحو 15 ضابطًا في المجلس العسكري الزنتان كانوا سيحضرون الاجتماع مع الجنرال بالو سيرا «إلا أنهم لغوا حضورهم» دون أن يوضح السبب.

المزيد من بوابة الوسط