العثور على جثة الطفل إيهاب المعداني بورشفانة

عثر صباح اليوم الأحد على جثة الطفل إيهاب نوري عبدالمولى المعداني أمام جامع الثوار بمنطقة ورشفانة، الذي يبعد 3 كيلو مترات عن كوبري الزهرة.

وقال أحد أقارب الطفل لـ«بوابة الوسط» في اتصال هاتفي إن ايهاب أختطف خطف الأحد الماضي الموافق 1 مايو من أمام منزل عائلته، وطالب الخاطفون بفدية قيمتها 200 ألف دينار، إلا أن الأسرة لم تتمكن من توفير حتى ربع قيمة الفدية.

وأضاف المصدر أن أحد المواطنين وجد جثة الطفل إيهاب صباح اليوم وعلى تمام الساعة التاسعة صباحًا ملقاة أمام المسجد، فقام بنقلها إلى مستشفى الزهرة، وهناك أبلغت عائلته، ومن المقرر أن يشيع جثمانه عصر اليوم بمقبرة سيدي رمضان بالعزيزية.

يذكر أن حادثة خطف إيهاب هي الثانية بمنطقة ورشفانة بعد خطف الطفل عبد الإله دغنوش، الذي قتله خاطفوه بعد أن عجز أهله عن توفير الفدية.

المزيد من بوابة الوسط