روسيا تدعو إلى تطبيق قرار مجلس الأمن بخصوص اتفاق الصخيرات

دعت وزارة الخارجية الروسية، القوى السياسية الليبية تنظيم عمل «مؤسسات السلطة الوطنية»، و تطبيق قرار مجلس الأمن بخصوص اتفاق الصخيرات، وفقاً لبيان أصدرته الوزارة عقب اجتماع مبعوث الرئيس الروسي للشرق الأوسط وشمال إفريقيا ميخائيل بوجدانوف، مع المبعوث الأممي إلى ليبيا مارتن كوبلر، بالعاصمة الروسية موسكو.

وقال بيان الخارجية الروسية الذي نقلته وكالة الأنباء الروسية «تاس» فجر الجمعة «كان هناك تبادلا تفصيليا للرؤى حول الوضع في ليبيا مع التشديد على الأبعاد المتنوعة لتطبيق الاتفاق السياسي بين الأطراف الليبية، وبينها تأسيس حكومة وفاق وطني في ليبيا»، موضحا أن الجانبين شددا على «أهمية تطبيق قرار مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة بإضفاء الطابع الرسمي على اتفاق الصخيرات كعنصر أساسي لحل النزاع الداخلي الليبي».

وأضاف بيان الخارجية أن الجانب الروسي «أكد أهمية توحيد القوى السياسية الليبية بهدف تأسيس نظام أمني وقانوني في ليبيا، متضمنا تنظيم إجراءات مضادة فعالة للتنظيمات الإرهابية»، بالإضافة إلى خلق ظروف ملائمة لـ«بداية عمل كامل الأركان للهيئات الحكومية الوطنية الليبية المؤسسة حديثا».

المزيد من بوابة الوسط