السراج يستقبل وزير الخارجية الإسباني في طرابلس

استقبل رئيس المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق الوطني، فائز السراج ظهر اليوم الخميس، وزير الخارجية الإسباني خوسيه مانويل غارثيا، بمقر المجلس بقاعدة طرابلس البحرية.

ووصل وزير الخارجية خوسيه مانويل غارثيا، والسفير الإسباني لدى ليبيا والوفد المرافق لهم إلى طرابلس، الساعة واحدة ظهرًا، للقاء السراج وأعضاء المجلس الرئاسي.

ومن المقرر أن يعقد وزير الخارجية الإسباني مؤتمرًا صحيًا بالقاعدة البحرية في طرابلس عقب لقائه السراج، وأعضاء المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق الوطني.

وتأتي الزيارة في إطار سلسلة الزيارات التي بدأها نظراؤه الأوروبيون إلى طرابلس، للتأكيد على دعمهم للمجلس الرئاسي وحكومة الوفاق الوطني بقيادة السراج.

وكانت وزارة الخارجية الإسبانية قررت في يوليو 2014، بالتنسيق مع وزارتي الدفاع والداخلية، سحب سفيرها لدى ليبيا بشكل موقت، وأيضًا سحب موظفين في السفارة الإسبانية، وذلك بسبب «تدهور الوضع الأمني في طرابلس».

ووصل رئيس المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق الوطني (المعترف بها دوليًّا)، فائز السراج، طرابلس حيث مقر حكومته، في 30 مارس الماضي.

وأجرى منذ ذلك الحين الكثير من اللقاءات المحلية والدولية كان آخرها زيارة سفيرة الاتحاد الأوروبي لدى ليبيا، ناتاليا أبوستولوفا، والسفير الألماني لدى ليبيا، كريستيان موخ، ‏والمبعوث الإيطالي لدى ليبيا، جورجيو ستاراتشي، الذين وصلوا مطار طرابلس صباح الثلاثاء.

المزيد من بوابة الوسط