«عمليات عمر المختار» تعلن عن مناطق محظورة قُرب درنة

أعلنت غرفة عمليات عمر المختار التابعة للجيش الليبي، اليوم الأحد، عن مناطق محظورة وحذرت المواطنين من الاقتراب منها أو سلك الطرق المؤدية إليها.

وقال الناطق باسم مجموعة عمليات عمر المختار، عبدالكريم صبرا، لـ«بوابة الوسط»، إن طريق الطرطارة حتى ضريح سيدي القرباع مرورًا بوادي بوضحاك والتي تًعرف لدى الجميع بحرف T الرابط بين مدينة درنة وبلدتي القبة ومرتوبة هي منطقة عمليات عسكرية.

وأوضح صبرا أن هذه المناطق والطرق باتت اعتبارًا من اليوم الأحد 10 أبريل منطقة محظورة، منبهًا إلى أن من يتم القبض عليه بهذه المناطق دون تنسيق مسبق سيعرض نفسه للمساءلة القانونية.

كما حذّر الناطق باسم مجموعة عمليات عمر المختار من اقتراب السيارات الخاصة أو المُسلحة وإلا فإنها ستكون تحت مرمى نيران الجيش الليبي.