وزير الصحة يحذر من سوء الوضع الصحي في ليبيا

حذر وزير الصحة بالحكومة الموقتة الدكتور رضا العوكلي، اليوم الأحد، من سوء الوضع الصحي في ليبيا، مشيرًا إلى أنه قد خاطب المسؤولين في الأمم المتحدة وسفراء الدول المعتمدين لدي ليبيا حول سوء الوضع الصحي في ليبيا.

وقال العوكلي لـ«بوابة الوسط»، اليوم الأحد، «إن الدور المطلوب من المجتمع الدولي والأمم المتحدة هو الحفاظ على حياه الليبيين بعيدًا عن التجاذبات السياسية».

وأضاف الوزير رضا العوكلي «أن ما يزيد المشهد تعقيدًا هو أن مجلس الأمن ينادي بالتواصل فقط مع حكومة الوفاق»، مُطالبًا بألا يكون الدعم الإنساني والصحي للشعب الليبي «هو أيضًا معني بهذا النداء» إلى حين مباشرة الحكومة المعنية بمهامها على أرض الواقع، «وإلا سيدخل النظام الصحي في ليبيا فراغًا إداريًا ولوجستيًا إضافيًا، فيه تتفاقم معاناة المريض والعاملين في القطاع».

وكان وزير الصحة رضا العوكلي قد هدد بتقديم استقالته في حال استمرار الظروف الحالية التي تمر بها الوزارة والوضع الصحي في البلاد.

وقال العوكلي في مخاطبة وجهها إلى رئيس مجلس النواب المستشار عقيلة صالح، حصلت «بوابة الوسط» على نسخة منها، «لقد بذلنا طيلة فترة الثمانية عشر شهرًا الماضية جميع المجهودات الممكنة، وطرقنا جميع الأبواب المتاح وناشدنا جميع الجهات الرسمية وعلى رأسها مجلس رئاسة الوزراء، ناهيك على المنظمات الدولية التابعة للأمم المتحدة، وكذلك الجمعيات الخيرية غير الربحية لتوفير الأموال اللازمة لشراء الأدوية الأساسية التي نقصها يؤدي إلى فقدان حياة المريض، كللت بعضها بالنجاح وفشل الكثير منها في ظل ميزانية لم يسيّل منها فعلاً ما نسبته أقل من 1 %».

المزيد من بوابة الوسط