ضبط 88 مهاجرًا أفريقيًا قبل تسللهم من الجزائر إلى ليبيا

أوقفت قوات الأمن الجزائرية 88 مهاجرًا أفريقيًا يحاولون التسلل داخل ليبيا.

وأفاد مصدر أمني جزائري، اليوم السبت لـ«بوابة الوسط» بأن مفرزة للجيش الجزائري بمنطقة جانت (جنوب الجزائر) تمكنت من ضبط 88 مهاجرًا غير شرعي من جنسيات أفريقية مختلفة قبل محاولتهم التسلل إلى داخل الأراضي الليبية.

ويتخذ المهاجرون الأفارقة الأراضي الجزائرية نقطة عبور إلى ليبيا، التي تكون محطة أخيرة للانطلاق نحو إيطاليا. ويعزى تدفـق المهاجرين غير الشرعييـن إلى التدهور الأمني وانعدام الفرص الاقتصادية والفوضى التي تعيـشها بعض الدول.

وكانت تقارير مصـالح الشرطة الجزائرية أكدت توقيف ما يزيد عن 80 ألف مهـاجر غير شرعـي أواخر العام الماضي، الأكثرية منهم يحملون الجنسية الأفريقية (23 دولة أفريقية)، خاصة من مالي والنـيجر وتونس وليـبيا وكذا سورية.

من جهة أخرى، أوضح بيان لوزارة الدفاع الجزائرية أنه «في إطار تأمين الحدود ومحاربة التهريب والجريمة المنظمة أوقفت مفارز للجيش الوطني الشعبي تابعة للقطاعين العملياتين لكل من تمنراست وبرج باجي مختار بإقليم الناحية العسكرية السادسة يومي (21 و 22 مايو 2015) 21 مهربًا وحجزت شاحنة وسيارة رباعية الدفع ودراجة نارية وعشرة أطنان من مادة الإسمنت و580 لتر من الوقود و950 كلغم من المواد الغذائية و23 جهاز كشف عن المعادن وثلاثة هواتف نقالة».