نزوح جزئي لعائلات من الكفرة إلى جالو

أكد مصدر في البوابة الجنوبية لمدينة جالو أن حالات نزوح جزئي من مدينة الكفرة، وصلت ليل الأمس إلى جالو معظمهم من العائلات.

وقال بعض النازحين، وفق مراسل وكالة الأنباء الليبية، إن سبب مغادرتهم المدينة هو التوتر الأمني والاشتباكات المتقطعة التي خلفت عدد من القتلى.

وإلى ذلك، نقلت الوكالة عن أحد الناشطين من الكفرة أن أصحاب الشاحنات التي تنقل الوقود والسلع أوقفت توجهها للمدينة بسبب عمليات النهب والسرقة التي يتعرضون لها قبل منطقة أبوزريق مما سبب في نقص للمواد الأساسية،

هذا وقد جرت خلال الأيام الماضية عملية مصالحة بين قبيلتي التبو والزوية على غرار خلافات وقعت بينهما.