جينتيلوني: إمكانية التدخل العسكري في ليبيا إذا فشل حوار المغرب

لم يستبعد وزير الخارجية الإيطالي، باولو جينتيلوني، اليوم الخميس، إمكانية التدخُّل العسكري في ليبيا في حالة فشل الحوار الذي ترعاه الأمم المتحدة في المغرب، مشيرًا إلى أنَّه «ستكون هناك حاجة لعمليات مكافحة الإرهاب لاحتواء تنظيم داعش».

وأوضح جينتيلوني، في حوار مع صحيفة «كوريري ديلا سيرا» نشر اليوم، أنَّ الحاجة تستدعي حوارًا دبلوماسيًّا قويًّا، من قبل الدول الكبرى، لإقناع الأطراف الليبية والجهات الفاعلة الإقليمية بتشكيل حكومة أكثر شمولية، على أساس المقترحات المقدَّمة من المبعوث الأممي، برناردينو ليون، وفق ما نقلته وكالة «سبوتنك» الروسية على موقعها باللغة العربية.

وانطلقت جولة حوار جديدة، صباح اليوم الخميس، بين الأطراف الليبية في الصخيرات المغربية، برعاية بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا.