مقتل أربعة من أكبر قادة المجموعات المسلحة في بنغازي

كشف مصدر عسكري تفاصيل بعض العمليات العسكرية في مدينة بنغازي خلال الـ72 ساعة الأخيرة.

أكد المصدر «مقتل أربعة من أبرز وأكبر القادة بالمجموعات المسلحة الإرهابية خلال المعارك الشرسة التي خاضها أبطال الجيش ضد الميليشيات الإرهابية بمدينة بنغازي في اليومين الماضيين».

كما أكد المصدر، الذي فضل عدم الإفصاح عن هويته، أن القادة الأربعة الذين قتلوا خلال المعارك منذ الخميس الماضي هم محمد النص، ورجب عمران بن صوفيا، وأبو المثنى، وشخص يطلق عليه لقب الترهوني.

وقال المصدر العسكري إنه بعد القبض على عدد من عناصر ما يعرف بتنظيم «أنصار الشريعة» واستجوابهم أقروا بمقتل القادة في المعارك الدائرة في منطقتي القوارشة والهواري، وفق وكالة الأنباء الليبية من البيضاء.

وأضاف المصدر أن جثث قتلى تنظيم «أنصار الشريعة» و«مجلس شورى ثوار بنغازي» منتشرة في محاور القتال بالمدينة، ومنها جثت متفحمة لم يتم التعرف عليها.

وأشار المصدر العسكري إلى أن قرابة 15 فردًا من أفراد الجيش استشهدوا خلال هذه المعارك في الأيام الثلاثة الماضية، بالإضافة إلى جرح عدد آخر يتم الآن علاجهم، حسب تصريحه لوكالة الأنباء الليبية.

يذكر أن المدعو محمد النص هو الذي تمت مبادلته بالسفير الأردني الذي اختطف في العاصمة الليبية طرابلس فواز العيطان، والذي أطلق سراحه في أبريل 2014، وأبوالمثنى وهو أحد قادة تنظيم «البتار» القادمة من مدينة درنة، ورجب عمران بن صوفيا من مدينة زليتن، ويعد الترهوني أحد أبرز القادة في بوابة القوارشـة ولقي مصرعه خلال عملية نوعية في محور أم مبروكـة غرب بنغازي.