وفاة فني كهرباء جراء انفجار لغم أرضي في بنغازي

توفي، اليوم الإثنين، خليفة البدري أحد الفنيين العاملين بالشركة العامة للكهرباء وأصيب زميله عادل بادي؛ جراء انفجار لغم أرضي بمنطقة سيدي منصور في مدينة بنغازي.

وأفاد مسؤول المكتب الإعلامي بالشركة العامة للكهرباء ببنغازي، جبريل شعيتر، أن الانفجار وقع بينما كانت فرق الكهرباء تقوم بحملة لصيانة الأسلاك والخطوط والمحطات الهوائية المصابة نتيجة الاشتباكات التي تشهدها المنطقة.

وتعد هذه هي الحالة السابعة من نوعها العام الجاري، إلى جانب حالات أخرى أدت إلى إصابة عاملين بعاهات مستديمة، مثلما حدث مع الفني صالح البركي الذي يعمل بدائرة توزيع جنوب بنغازي الذي فقد يديه الاثنتين ورجله وهو حاليًا في ألمانيا لتركيب أطراف صناعية، وفقد زميل له وهو المهندس خليفة البركي، أثناء قيامهما بإصلاح أحد الأعطال في غرب بنغازي.

وقال شعيتر، في حديث إلى «بوابة الوسط»، إن إمكانيات الشركة من حيث الملابس ومعدات السلامة «شحيحة جدًا»، لافتًا إلى أن «الشركة منذ سنوات عديدة لم تقم بتوفيرها رغم أن هناك عدة عروض مقدمة لتوفير هذه المعدات، ولكن هناك أسباب غير واضحة لتأخير قبول هذه العروض».

وسُجلت 177 حالة وفاة بسبب الصعق الكهربائي بحسب إحصائيات مكتب التوثيق والمعلومات بمركز بنغازي الطبي، وأشار إلى أن هذه الحالات كانت ما بين الماس الكهربائي وعبث المواطنين بأسلاك الكهرباء في الفترة التي انقطع فيها التيار عن مدينة بنغازي وقيامهم بتوصيلات خاطئة لها.

ويقول شعيتر بخصوص دور مكتب الإعلام في توعية وإرشاد المواطنين: «إن هذا الدور مقتصر على إعداد دورات توعية في بعض الأحيان كالإسعافات الأولية للفنيين والعاملين فقط، ولا يخاطب المواطنين نظرًا لعدم وجود أي رؤية جدية من إدارة الشركة المتعاقبة تدعم هذا الموضوع وتدعم المكتب».

المزيد من بوابة الوسط