استسلام 12 مسلحًا من قوات الدروع للجيش في بنغازي طواعية

كشفت القيادة العامة للجيش الليبي أنَّ 12 مسلحًا من قوات الدروع بمحور سوق الحوت، سلموا أنفسهم لقوات الجيش الليبي طواعية خلال اليومين الماضين.

وأوضحت القيادة العامة للجيش في بيان نشرته على صفحتها بموقع «فيسبوك» أمس الأحد، أنَّه جرى التحقيق مع تلك العناصر التي اعترفت بوجود مقاتلين أجانب من تنظيم «داعش» يقاتلون مع قوات الدروع.

وأشار بيان القيادة العامة إلى أنَّ وجود العناصر الإرهابية الأجنبية أدى لبروز خلافات كبيرة، بحسب المقبوض عليهم، بين ما يعرف بـ«قوات الدروع» المتحالفة مع تنظيم «أنصار الشريعة» وتنظيم «داعش» منذ أربعة أيام مضت.

وأوضح البيان أنَّ تنظيم «داعش» طَلَبَ من «قوات الدروع» و«أنصار الشريعة» مبايعة أبو بكر البغدادي، لكنهم رفضوا ذلك، مشيرين إلى أنَّ ما يعرف بـ«جنود الخلافة» أعدم أحد أفراد الدروع واصفين إياه بـ«المرتد».

وأكدت القيادة أنَّ التحقيقات أدت إلى جمع المعلومات كاملة عن بقايا الجماعات الإرهابية المتحصِّنة في محور سوق الحوت والصابري، وتمَّ تحديد أماكن وجودهم وموقع غالبية المفخَّخات والمتفجِّرات.

المزيد من بوابة الوسط