القوة الوطنية المُتحركة تستعد للهجوم على العزيزية والزهراء

قالت القوة الوطنية المُتحركة التابعة لعمليات «فجر ليبيا»، مساء الجُمعة، إنها «تستعد للهجوم على العزيزية والزهراء» غرب العاصمة طرابلس.

وذكر بيان للقوة عبر صفحتها على موقع التواصل الاجتماعي «فيسبوك» أن «هُناك مجموعات مُسلحة تابعة لجيش القبائل، قد تمركزت بمناطق العزيزية والزهراء»، مؤكدة إنها تلقت معلومات عن عددها وأماكن تواجدها.

وأشار البيان إلى أن «القوة الوطنية المتحركة» وباقي قوات «فجر ليبيا»، قامت على الفور بتطويق منطقتي العزيزية، الزهراء «استعدادًا للقبض على هذه المجموعات الإجرامية»، ولفت إلى أن «قوات فجر ليبيا علي استعداد تام لحماية كل أراضي ليبيا»، على حد قولها.

وقال عضو غرفة العمليات بالمنطقة الغربية المُقدم أحمد منصور الورشفاني، في وقت سابق اليوم الجُمعة، إن قوات الجيش الليبي سيطرت على خمس مُدن ومناطق في ورشفانة غرب العاصمة طرابلس.

وأوضح الورشفاني لـ«بوابة الوسط»، أن مُدن ومناطق العزيزية والناصرية الزهراء والعامرية والساعدية، باتت تحت سيطرة قوات الجيش الليبي بالكامل حتى كوبري الزهراء.

يشار إلى أن مُدن ومناطق غرب العاصمة الليبية طرابلس، تشهد اشتباكات مُسلحة عنيفة بين قوات الجيش الليبي وقوات غرفة عمليات «فجر ليبيا».

المزيد من بوابة الوسط