«الهلال الأحمر» في سبها يحتفل باليوم العالمي للعمل التطوعي

في مناسبة اليوم العالمي للعمل التطوعي، الموافق الخامس من ديسمبر، نظَّمت جمعية «الهلال الأحمر» الليبي فرع سبها احتفالية، بحضور مدير جمعية «الهلال الأحمر» الليبي فرع سبها، ومدير مكتب الثقافة والمجتمع المدني، ورئيس اتحاد مؤسسات المجتمع المدني، ومدير مركز الطوارئ بـ«الهلال الأحمر» في سبها، ومنسق الشباب والعمل التطوعي بفرع «الهلال الأحمر» في المدينة، ولفيف من العاملين وشبيبة «الهلال الأحمر».

وافتتح مدير جمعية الهلال الأحمر الليبي فرع سبها محمد أبو خزام الحفل بكلمة أثنى فيها على «قادة وشبيبة الهلال الأحمر الليبي»، مرسلاً بـ«البرقيات ورسائل الشكر إلى المنظمات الدولية والعالمية للهلال الأحمر والصليب الأحمر».

بعد ذلك عرض منسق الشباب والعمل التطوعي بجمعية «الهلال الأحمر» في سبها حامد الفاخري، نبذة عن العمل التطوعي والعمل الإنساني، وتطور «الهلال الأحمر» في سبها منذ تأسيسه العام 1975، 1957 والاعتراف به من قبل «المنظمة الدولية للصليب الأحمر» و«الهلال الأحمر العربي»، كذلك عرَّف الفاخري الحضور بالمبادئ السبعة التي تأسس عليها «الهلال الأحمر» الليبي وهي: الإنسانية والاستقلالية والتطوع وعدم التميز والحياد والعالمية والوحدة.

وتأتي هذه المناسبة لتحفيز سياسات الأعمال التطوعية وتسهيل أعمالها، وتوسيع شبكاتها ونشاطاتها والاعتراف بها واحترامها، حيث تعمل غالبية الدول وتركز جهودها لدعم مساهمات المتطوعين للوصول إلى الأهداف التنموية للألفية، للتغلب على مشاكل الفقر والجوع والأمراض والأمية، والمحافظة على البيئة وتحجيم المشاكل الاجتماعية.

ويعد هذا اليوم فرصة لطرح وتدشين المبادرات والمساهمات المؤسساتية والفردية الاقتصادية والاجتماعية على كل المستويات المحلية والعالمية، وحث جميع المنظمات والأفراد للعمل معًا يدًا بيد وتعزيز قيم المواطنة والمشاركة المجتمعية.

المزيد من بوابة الوسط