خطة لتعزيز التعاون التجاري والاقتصادي مع روسيا

اجتماع للتحضير لاجتماعات اللجنة الليبية الروسية المشتركة (وزارة النفط والغاز)

بدأت حكومة الوحدة الوطنية الإعداد لعقد اجتماعات اللجنة الليبية الروسية المشتركة، التي من المقرر أن تشهد الإعلان عن تعاون تجاري واقتصادي بين الجانبين.

جاء ذلك خلال اجتماع لوزير النفط والغاز محمد عون بصفته رئيس الجانب الليبي في اللجنة الليبية الروسية المشتركة مع كل من عمر كتي وكيل وزارة الخارجية للتعاون الدولي، وأحمد الديب مدير إدارة التعاون الدولي بوزارة الخارجية، وبحضور إسماعيل أبومنيار مدير مكتب العلاقات والتعاون الدولي بوزارة النفط والغاز.

- مؤسسة النفط تبحث توسيع التعاون مع «تاتنفت» الروسية
- «تاتنفت» تشرع في استكمال حفر بئر في حقل الحمادة بعد توقف 10 سنوات

وناقش الاجتماع، وفق بيان نشرته الوزارة على «فيسبوك»، المواضيع المتعلقة بالإعداد لعقد الاجتماعات الثنائية مع الجانب الروسي؛ لأجل تعزيز أوجه التعاون التجاري والاقتصادي والعلمي والتقني بين الجانبين الليبي والروسي.

وجرى الاتفاق على عقد الاجتماع التحضيري الأول للجانب الليبي بهدف إعداد خطة يتم بموجبها توحيد الرؤى بين قطاعات الدولة تنعكس نتائجها على حجم وواقع التبادل التجاري والاقتصادي والاستثمارات بين البلدين، بما يخدم المصلحة العامة للدولة والسعي لتجديد الاتفاقية المبرمة بين الدولتين.

المزيد من بوابة الوسط